والي الخرطوم يجنب الشرطة مسؤولية القتل والجبهة الثورية تحمل النظام مسؤولية العنف وتدعو لاستمرار التظاهر

قال والي الخرطوم عبدالرحمن الخضر ان من الظلم تحميل الشرطة والاجهزة الامنية مسؤولية الوفيات التي وقعت الخرطوم خلال المظاهرات

قال والي الخرطوم عبدالرحمن الخضر ان من الظلم تحميل الشرطة والاجهزة الامنية مسؤولية الوفيات التي وقعت الخرطوم خلال المظاهرات

قال والي الخرطوم عبدالرحمن الخضر ان من الظلم تحميل الشرطة والاجهزة الامنية مسؤولية الوفيات التي وقعت الخرطوم خلال المظاهرات وقال والي الخرطوم في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الداخلية ان تحميل الشرطة والاجهزة الامنية مسؤولية الوفيات فيه ظلم كبير جدا ، وان دليله على ذلك هو الهجوم على مراكز الشرطة ونقاط بسط الامن الشامل . وادعي الوالي ان اسلحة اخذت من نقطة الحلفايا للمرور ، هذا الى جانب العثور على اسلحة مدفونة في امدرمان على حد زعمه . ووصف الوالي الاوضاع في الخرطوم ليوم امس بانها آمنة وهادئة والاوضاع تسيير بصورة طبيعية

لكن الجبهة الثورية السودانية وصفت والي الخرطوم ووزير الداخلية بالكاذبان ، واكدت من قتل المتظاهرين وقام بالعنف والحرق هو مليشيات النظام وجهاز امنه ، وهذا بشهادته مواطني الخرطوم . وكشف ياسر عرمان الامين العام للحركة الشعبية والقيادي بالجبهة الثورية عن وجود تذمر في القوات المسلحة وفي اواسط البوليس بسبب ان النظام وحركته الاسلامية هم الذين استخدموا الدبابين والامن الشعبي ومنسوبي جهاز الامن ، وقاموا بإغتيال المتظاهرين السلميين . ووصف نظام البشير بأنه نظام قاتل ، وناشد السودانيين على الاستمرار في ثورتهم السلمية حتى اسقاط النظام

واكدت الجبهة الثورية السودانية ايضا ان سقفها مع سقف الشعب السوداني المطروح وهو اسقاط النظام فى معركة تطول او تقصر . واكد مالك عقار رئيس الجبهة الثورية السودانية في بيان ان كل امكانيات الجبهة الثورية تحت تصرف شعبنا لاسقاط النظام وبناء مجتمع ديمقراطى جديد ، ودعا عقار في بيانه جميع اعضاء واصدقاء الجبهة الثورية التمسك بمطلب اسقاط النظام وتطوير موضوعات العصيان المدنى والاضراب السياسى مع كافة القوى السياسية دون استباق للخطوات او تباطؤ. واعلن عن اجراء الجبهة الثورية اتصالات مع قادة الانتفاضة من شباب واحزاب ومنظمات ونساء ، وكونت غرفة عمليات للتنسيق . واكد عقار ان الجبهة الثورية ترى ضرورة اكمال حلقات التنسيق بين كافة القوى الراغبة فى اسقاط النظام دون عزل لاحد ، وان يتم التوصل لاعلان سياسى بمشاركة الجبهة الثورية . واكد عقار ان قيادة الجبهة الثورية تتابع بشكل يومى تطور الوضع السياسى وتفعل كل ما من شأنه اسقاط النظام . وان الجبهة الثورية كانت ومازالت تعد لعمليات الصيف القادم ، وقد اخذت قيادة الجبهة الثورية فى الحسبان عند إجتماعها الحالى التطورات والمستجدات التى احدثتها إنتفاضة سبتمبر ، ووجهت القيادة العسكرية المشتركة باخذ ذلك فى حساباتها وتطوير خطة عسكرية لكل ما من شأنه تعزيز الانتفاضة السلمية والإسراع بعملية التغيير

وفي دارفور دعا النازحين واللاجئين بمعسكرات النزوح واللجؤ جماهير الشعب السوداني لمواصله المظاهرات حتى اسقاط النظام لانه السبب الرئيسي فى تقتيلهم وتشريدهم ، وقال عضو هيئة النازحين واللاجئين ومنسق معسكرات شمال دارفور العمدة اتيم لراديو دبنقا ان المظاهرات التى خرجت هو راى الشعب السوداني الذى عانى من القتل والظلم والتشريد . ودعا جماهير الشعب السوداني لمواصلة المظاهرات حتى ازالة النظام ، وناشد مجلس الامن الدولى القيام بواجبه فى حماية المتظاهرين السلميين كما حدث فى ليبيا وسوريا ، لان شعوب الارض كلهم واحد