تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تكلفة التلميذ في المدارس الحكومية تصل (3) الف جنيها يؤدي لعدم الالتحاق بالدراسة في دارفور

يونيو ٢٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
تلاميذ في دارفور(ارشيف)
تلاميذ في دارفور(ارشيف)

توقع اولياء الامور والمعلمين بولايات دارفور من تسرب وعدم التحاق مئات التلاميذ والتلميذات بالمدارس هذا العام نتيجة ارتفاع الرسوم والمصروفات المدرسية الى جانب  الظروف الاقتصادية الطاحنة . وكشف عدد من اولياء الامور بولايات دارفور الخمسة لراديو دبنقا عن تكلفة التلميذ الواحد تتراوح ما بين الف الى 3 الاف جنيه في المدارس الحكومية، واشارو الى الارتفاع الجنوني في اسعار الأدوات المدرسية والزي المدرسي مما يجعل الأسر المستطيعة لا تقوى على الشراء ناهيك عن محدودي الدخل، حيث بلغت سعر اللبسة الواحدة لتلميذ الصف الأول 150 جنيهاً، والشنطة المدرسية ما بين 350 إلى 200، ودستة الكراسات 150جنيهاً ، وقلم الحبر 10جنيه والرصاص 4 جنيهات ،بخلاف الأحذية بالإضافة إلى الهم الأكبر وهو الرسوم الدراسية .

ومن جهة ثانية استنكر عدد من أولياء أمور التلاميذ والطلاب بولايات دارفور ارتفاع قيمة الأدوات والرسوم الدارسية مع بداية العام الدراسي الجديد ، وتوقعوا تسرب وعدم التحاق عشرات التلاميذ والطلاب بالمدارس هذا العام نتيجة ارتفاع الرسوم والمصروفات المدرسية الى جانب  الظروف الاقتصادية الطاحن.

من جهتهم ارجع التجار الزيادات الى ارتفاع الترحيل وارتفاع رسوم الجبايات المفروضة عليهم من حكومات الولايات .

ويعاني مواطنو محلية الحواتة بولاية القضارف من انقطاع الطريق الذي يربطهم بمدينة القضارف مع  بداية فصل الخريف .وقال مواطنون لراديو دبنق اإن الشركة المنفذة للطريق قامت بعمل ردمية  من تربة طينية مخالفة للمواصفات مما أدى إنقطاع الطريق امام المركبات مع هطول الأمطار في بداية الخريف .وأوضحوا إن عربات البضائع امتنعت عن الدخول للمدينة بسبب انقطاع الطريق ، وأعربوا عن مخاوفهم من تفاقم الأزمة مع استمرار هطول الأمطار ، مشيرين إلى حاجة المدينة الماسة للطريق لإسعاف المرضى والحوامل .وطالبوا حكومة الولاية بالإسراع بإزالة التربة الطينية من الردمية وسفلتة الطريق الذي يربط الحواتة بالفاو. 


عودة الي النظرة العامة