(2) مليون و 700 الف طفل خارج التعليم اغلبهم في ولايات (دارفور ، جنوب كردفان ، والنيل الازرق)

كشفت دراسة حكومية مشتركة مع صندوق الامم المتحدة للطفولة ( يونسيف ) بان ( 2 ) مليون و 700 الف طفل سوداني محرومون من التعليم ، يشكلون ما نسبته حوالي 27% من الفئة العمرية بين 10 – 19 عاما ، يتوزع اغلبهم في ولايات ( جنوب كردفان ، والنيل الازرق ، و دارفور )

كشفت دراسة حكومية مشتركة مع صندوق الامم المتحدة للطفولة ( يونسيف ) بان ( 2 ) مليون و 700 الف طفل سوداني محرومون من التعليم ، يشكلون ما نسبته حوالي 27% من الفئة العمرية بين 10 – 19 عاما ، يتوزع اغلبهم في ولايات ( جنوب كردفان ، والنيل الازرق ، و دارفور )

كشفت دراسة حكومية مشتركة مع صندوق الامم المتحدة للطفولة ( يونسيف ) بان ( 2 ) مليون و 700 الف طفل سوداني محرومون من التعليم ، يشكلون ما نسبته حوالي 27% من الفئة العمرية بين 10 – 19 عاما ، يتوزع اغلبهم في ولايات ( جنوب كردفان ، والنيل الازرق ، و دارفور ) . واكدت الدراسة ان اهم اسباب الحرمان من التعليم هى الحروب والنزوح والفقر وذكرت الدراسة ان نسبة الامية في السودان بلغت 32 % من نسبة السكان ما يعادل ( 9 ) ملايين نسمة.

من جهة ثانية طالب خبراء ومختصون على ضرورة عودة الداخليات بالمدارس خاصة ولايات ( دارفور ، وجنوب كردفان والنيل الازرق ، والشرق ) في ظل الظروف الامنية والاقتصادية التي تعاني منها الأسر في تلك الولايات . وكشف الملتقى التنسيقي الخامس والعشرين الذى عقد بولاية النيل الأزرق، عن واقع التعليم بالولايات ، كشف عن النقص الكبير في الكتب المدرسية والإجلاس ، خاصة بالولايات الطرفية ، الى جانب عدم تدريب المعلمين . كما كشفت بان السيول وألامطار التى ضربت البلاد العام الماضى تسببت في أضرار البنية التحتية للمدارس في عدد من الولايات ، حيث بلغ عدد المدارس المتضررة ( 4 ) الاف و737 مدرسة ، والتلاميذ ( 86 ) الف و783 تلميذا وتلميذة.