وزير العدل يصدر توجيهات بتثبيت الجرائم المرتكبة مهما كان مرتكبها

أصدر وزير العدل محمد بشارة دوسة توجيهات صارمة لمنسوبي الأجهزة العدلية بضرورة إثبات الجرائم المرتكبة لمرتكبيها مهما كانوا ، وتثبيت الجرائم في الدفاتر العدلية وفق مبدأ ألا أحد يعلو فوق القانون ، واعترف دوسة بتحمل الأجهزة العدلية جزءاً من مسؤولية عدم تحقيق العدالة في ظل انتهاكات المتفلتين

أصدر وزير العدل محمد بشارة دوسة توجيهات صارمة لمنسوبي الأجهزة العدلية بضرورة إثبات الجرائم المرتكبة لمرتكبيها مهما كانوا ، وتثبيت الجرائم في الدفاتر العدلية وفق مبدأ ألا أحد يعلو فوق القانون ، واعترف دوسة بتحمل الأجهزة العدلية جزءاً من مسؤولية عدم تحقيق العدالة في ظل انتهاكات المتفلتين

أصدر وزير العدل محمد بشارة دوسة توجيهات صارمة لمنسوبي الأجهزة العدلية بضرورة إثبات الجرائم المرتكبة لمرتكبيها مهما كانوا ، وتثبيت الجرائم في الدفاتر العدلية وفق مبدأ ألا أحد يعلو فوق القانون ، واعترف دوسة بتحمل الأجهزة العدلية جزءاً من مسؤولية عدم تحقيق العدالة في ظل انتهاكات المتفلتين .ووجه دوسة بالتعامل بحزم مع المتفلتين وترحيل المتهمين لسجون خارج شمال دارفور حتى لا يجد التعاطف وسط أهله أو محاولة إخراجهم من السجون بقوة السلاح كما حدث في السابق . وأعلن دوسة في مؤتمر صحفي امس الإثنين، انطلاقة النفرة العدلية الكبري بدارفور ، التي تهدف لبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون . وكشف دوسه تعزيز النيابات بـ ( 30 ) مستشاراً يمكثون نحو ستة أشهر يقومون خلالها بإجراءات ما قبل المحاكمة وفتح البلاغات والقبض على المتهمين . ودعا دوسة المستشارين بعدم التردد في استخدام أقصى ما يتيحه القانون تجاه كل من يرتكب جرماً . ومن جهته، قال مدعى عام جرائم دارفور ياسر أحمد محمد إن إجراء محاكمة قوية لسارق وخاطف «موبايل» سيوقف الهلع في النفوس.