مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الامن تنعي اتفاقية سلام الدوحة

نعت مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن سامنتا باور اتفاقية الدوحة للسلام ، وطالبت اعضاء مجلس السلم والأمن صراحة الى البحث عن منبر جديد لحل قضية دارفور

نعت مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن سامنتا باور اتفاقية الدوحة للسلام ، وطالبت اعضاء مجلس السلم والأمن صراحة الى البحث عن منبر جديد لحل قضية دارفور

نعت مندوبة الولايات المتحدة في مجلس الأمن سامنتا باور اتفاقية الدوحة للسلام ، وطالبت اعضاء مجلس السلم والأمن صراحة الى البحث عن منبر جديد لحل قضية دارفور . ووجهت سامنتا باور انتقادات لاذعة لاتفاقية الدوحة لسلام دارفور ، وقالت في مداخلة أمام اجتماع مجلس السلم الأفريقي بأديس ابابا يوم (الاثنين) إن وثيقة الدوحة عفى عليها الزمن وأصبحت لا يُعتمد عليها ، ودعت اعضاء المجلس إلى إيجاد منبر جديد لحل قضية دارفور . من جانبه وصف عبد الرحمن سر الختم، سفير السودان بأديس تصريحات المندوبة الأمريكية بالمؤسف وسالبة عن اتفاقية الدوحة ، وأشار إلى أن مثل هذا التصريحات من شأنه أن يشجع الفصائل المتمردة بأن لا تأتي إلى التفاوض لكونها هدفا أساسيا ، وأن اجتماع مجلس السلم نادى بها.