مسيرة الخرطوم استمرت (5) ساعات واصابة (6) بالرصاص ومنع الوكالات الدولية من التغطية وطرد موفد التلفزيون العربي

ووصف صحفيون ومراقبون موكب المهنيين السلمي بالخرطوم امس بأنه ناجح جدا وغير مسبوق من حيث الكثافة، ودقة التنظيم والتحرك وصمودها، وطول …

الخرطوم يوم 25 ديسمبر 2018(وكالات)

ووصف صحفيون ومراقبون موكب المهنيين السلمي بالخرطوم امس بأنه ناجح جدا وغير مسبوق من حيث الكثافة، ودقة التنظيم والتحرك  وصمودها، وطول وقت استمراها حيث استمرت المظاهرة لنحو (5) ساعات متواصلة رغم الانتشار الامني والغاز المسل للدموع  والضرب الوحشي للمتظاهرين. وقال الصحفي عادل كلر الصحفي المشارك في المظاهرة لراديو دبنقا ان من اكثر ما ميز هذا الموكب استخدام المتظاهرين لتكتيكات جديدة في عملية المقاومة وحركة السير وفتح الطرق  والانسحاب  هذا الى جانب نزول قيادات الصف الأول من الأحزاب  وجميع قطاعات المهنيين في مقدمة الموكب.

وأطلقت الأجهزة الأمنية  والشرطة الغاز المسيل  للدموع على مستشفى المودة  وسط الخرطوم  وحطمت ابوابه . ووصف صحفيون وسط الخرطوم أمس بأنها تحولت لمنطقة عسكرية كاملة لمنع المظاهرة التي وصفها الصحفي خالد فتحي  مدير تحرير جريدة التيار بأنها حاشدة وأدت اغراضها كاملة حتى لو لم تسلم المذكرة كما كان مخططا لها ،لكن في المقابل الرسالة وصلت . وأوضح خالد الذي شارك في المظاهرة  لراديو دبنقا ان اللافت  امس هو ان القوات المنتشرة  وتلك التي استخدمت العنف والرصاص  كانت ترتدي زي الشرطة لكن يبدو من محياهم انهم ليسوا من الشرطة ما يطرح تساؤلا من هم هؤلاء وإلى أي جهة يتبعون؟ .

ومن جهة ثانية أكد تجمع المهنيين في صفحته على الفيسبوك إصابة 6 متظاهرين بالرصاص الحي ، في مظاهرات الأمس بالخرطوم  إصابة بعضهم خطيرة. ومنع جهاز الامن قنوات اخبارية من العمل فى الخرطوم ، كما منع مزودى الخدمة المتعاقدة معها من تقديم اى خدمات او مساعدة لتغطية الاحداث. واستدعت السلطات امس عدد من مدراء هذه الشركات الي مكاتبها وأبلغتهم بعدم انتاج تقارير عن الاحتجاجات. والغى عدد من الفنانين التزاماتهم بحفل راس السنة تضمانا مع المتظاهرين.

وطالبت ايضا الأجهزة الأمنية الشركات الإعلامية التي تعمل في مجال الاعلام العالمي بعدم استضافة الضيوف او انتاج تقارير حول الأحتجاجات المستمرة التي تشهدها البلاد . واستدعت السلطات امس عدد من مدراء هذه الشركات الي مكاتبها وأبلغتهم بعدم انتاج تقارير عن الاحتجاجات.

وفي خبر متصل أمهل جهاز الأمن  موفد التلفزيون العربي إلى الخرطوم 24 ساعة لمغادرة البلاد، ومنع  مراسلة التلفزيون العربي من تغطية الاحتجاجات الجارية. وقال التلقزيون العربي في صفحته على تويتر إن جهاز الأمن منع مزود الخدمة المتعاقد مع التلفزيون العربي من تقديم خدمات الإنتاج لمكتبنا في الخرطوم.