سلطات جنوب دارفور تسحب قوات الشرطة من قريضة وعربة لقوات حرس الحدود تدهس طفلة في نيالا

سحبت السلطات بولاية جنوب دارفور يوم الخميس قوات الشرطة الموحدة والشرطة الشعبية من محلية قريضة الى محلية برام ، بينما بقت بالمحلية قوات جهاز الامن والجيش

سحبت السلطات بولاية جنوب دارفور يوم الخميس قوات الشرطة الموحدة والشرطة الشعبية من محلية قريضة الى محلية برام ، بينما بقت بالمحلية قوات جهاز الامن والجيش

سحبت السلطات بولاية جنوب دارفور يوم الخميس قوات الشرطة الموحدة والشرطة الشعبية من محلية قريضة الى محلية برام ، بينما بقت بالمحلية قوات جهاز الامن والجيش . وقال شهود لراديو دبنقا ان عناصر من القوة المنسحبة اخبرتهم بانهم جاءتهم تعليمات من السلطات باخلاء المنطقة دون ان تقدم لهم تلك السلطات اسباب ودواعى الانسحاب . وكشف الشهود بان عناصر من بعثة اليوناميد قامت بحراسة السوق ورئاسة المحلية . وجاء قرار سحب الشرطة بعد ايام من دخول قوات حركة تحرير السودان قيادة مناوي لمدينة قريضة.

وفي حبر اخر لقيت طفلة مصرعها ، وأصيب أربعة آخرون ، من بينهم وكيل ناظر قبيلة (الترجم) عباس الدومة الذي كسرت إحدى قدميه ، إثر تعرضهم لحادث مروري يوم (الخميس) بمدينة نيالا . وقال شاهد ان عربة (الكروزر) تتبع لقوات حرس الحدود صدمت عربة وكيل ناظر قبيلة (الترجم) المهندس عباس الدومة من الخلف بحي النهضة ، مما أدى إلى كسر رجل عباس الدومة وتحطيم عربته . واكد الشاهد ان عناصر قوات حرس الحدود أثناء محاولتهم الهروب دهسوا طفلة ، وصدموا أربعة أشخاص آخرين راجلين تم إسعافهم بمستشفى نيالا.