المليشيات تجبر سكان طويلة والنازحين على دفع (210 ) الف جينه كديه بقوة السلاح و امام السلطات

اجبرت مليشيات حكومية يوم الاربعاء سكان محلية طويلة ونازحيها بولاية شمال دارفور دفع دية قدرها ( 210 ) الف جنيه مقابل قتيل لهم حدث الاسبوع الماضي

اجبرت مليشيات حكومية يوم الاربعاء سكان محلية طويلة ونازحيها بولاية شمال دارفور دفع دية قدرها ( 210 ) الف جنيه مقابل قتيل لهم حدث الاسبوع الماضي

اجبرت مليشيات حكومية يوم الاربعاء سكان محلية طويلة ونازحيها بولاية شمال دارفور دفع دية قدرها ( 210 ) الف جنيه مقابل قتيل لهم حدث الاسبوع الماضي . وقال احد المواطنين لراديو دبنقا ان مليشيات حكومية حاصرت معسكر رواندا يوم الاربعاء ب ( 32 ) عربة لانكروزر مطالبين بدفع الدية ، وعلى اثر ذلك جاء وفد حكومي بطائرة خاصة من الفاشر الى طويلة ضم معتمد طويلة ادم احمد محمد ، وعيسى عبدالله عيسى بجهاز الامن ، والشرتاى اسحق ابكر صابون ، وعضو المجلس التشريعى يوسف عبد المجيد . وقال الشاهد بان حوالى ( 200 ) من سكان المدينة اجتمعوا بالوفد بمقر بعثة اليوناميد لحل المشلكة ، وان الوفد الحكومى برئاسة المعتمد اخبرهم بعد تداول المشكلة ، اخبرهم بانه ليس لهم شأن بهذه المشلكة لانها تخص مواطنى المنطقة وعليهم دفع الدية . واوضح الشاهد انهم دفعوا ( 10 ) الف جنيه يوم الاربعاء و ( 70 ) الف جنيه نقدا يوم يوم السبت ، على ان يتم دفع باقى المبلغ ( 130 ) الف جنية بعد ( 15 ) يوما . وابدى الشاهد دهشته على الزامهم بقوة السلاح امام السلطات بدفع دية شخص خلال اسبوع ، بينما ذات المليشيا قتلت منهم اكثر من ( 60 ) شخصاعام 2010 بمنطقة ( تبرا ) ولم يقبض منهم اى شخص حتى الان ، ناهيك عن دفع ديات القتلى.