نائب رئيس حزب الأمة يؤكد ضرورة تبعية قوات الدعم السريع للقائد العام

أكد الفريق صديق إسماعيل، نائب رئيس حزب الأمة القومي ، ضرورة تبعية الدعم السريع للقائد العام الجيش واستيعابه في القوات المسلحة وليس دمجه.

واتهم خلال حديثه بمنبر اعلامي بالخرطوم يوم الثلاثاء ناشطين لم يسمهم باختراق المؤسسة العسكرية وإدخال مفهوم الدمج واقناع الدعم السريع بأنه قوة موازية مبيناً أنه من صلب القوات المسلحة.

واتهم الناشطين بالسعي لتفكيك الجيش وتمزيق وحدة السودان تنفيذاً لمخطط خارجي كبير.

وأكد إن الإصلاح الأمني والعسكري مسئولية المؤسسة العسكرية بحسب الوثيقة الدستورية .

ودعا قوات الدعم السريع لتوفيق أوضاعها داخل القوات المسلحة .

وانتقد عدم فتح مؤسسة هيئة الأركان لجميع المكونات السودانية عدا حالتين شاذتين، ودعا لمعالجة الخلل داخل المؤسسة العسكرية .

وقال إن انتشار قوات الحركات المسلحة يهدد الأمن القومي السوداني ، وأشار إلى قوات ذات تسليح عسكري ضخم في الفاشر متجهة إلى الخرطوم واعتبر ذلك نذير شؤم ودليل على مخاطر تحدق بالوطن ، وحمل مسئولية الأوضاع الراهنة للناشطين السياسين الذين قال إنهم تدخلوا في شئون المؤسسة العسكرية .