مواطنون بجنوب كردفان يجددون رفضهم الأنشطة التعدينية

خلاطات تعدين تقليدية بجنوب كردفان 8 يوليو 2021 (المصدر: وسائل التواصل الاجتماعي)

جدّد مواطنو منطقة الزرافة التابعة لمحلية التضامن بولاية جنوب كردفان رفضهم للأشطة التعدينية بالمنطقة لآثارها الضارة بالصحة والبيئة.

وقال الناشط عبدالله محمد لراديو دبنقا إن شركة كونكورب العاملة فى مجال معالجة مخلفات التعدين بالمنطقة تباشر الآن التجهيزات لبدء العمل على الرغم من صدور قرار من شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة بإيقاف هذه الأنشطة في المنطقة.

وأوضح إن المصنع الخاص بالشركة جهز حوضين بمساحة ألف متر مربع، وبعمق ثلاثة امتار لكل حوض، هذا بجانب جلب مواد التجهيزات وعدد 15 قلاب وعربة بوكلين، وأكد إن أكثر من  90 بالمائة من سكان المنطقة يرفضون عمل الشركة.

من جهتها، أكدت إدارة شركة كونكورب بمحلية التضامن بولاية جنوب كردفان سلامة كافة اجراءاتها، وإنها لم تخطر بشكل رسمى من الدولة بايقاف أنشطتها في محلية التضامن.

وقال مدثر المدير الفنى للشركة لراديو دبنقا إن الشركة حاصلة على ترخيص من الشركة السودانية للموارد المعدنية لمباشرة عملها، وإن مندوب الشركة وقف على كافة الترتيبات الجارية قبل أسبوع، وأوضح إن الشركة حصلت على شهادة دراسة الأثر البيئى وإن المصنع الخاص بالشركة يعمل تحت رقابة إدارة السلامة والبيئة التابعة للشركة السودانية للموارد المعدنية ومندوب من المجلس الأعلى للبيئة، مؤكداً وجود قياس للأثر البيئى بشكل يومي، وذكر أن رفض المواطنين للأنشطة نابع من عدم معرفتهم للفوائد الاقتصادية التي يمكن الحصول عليها إضافة إلى وجود جهات ترفض هذه الأنشطة وتعمل على إعاقتها.

Welcome

Install
×