فرار (10) الف شخص من شرق جبل مرة الى مدينة طويلة نتيجة لهجوم مليشيا حميدتي للمنطقة

وصل حوالى ( 10 ) الاف نازح الى مدينة طويلة بشمال دارفور مساء السبت فروا من شرق جبل مرة ، وذلك جراء الهجوم الذى شنته مليشيا الدعم السريع ( الجنجويد ) بقيادة حميدتى على مناطق شرق الجبل والتي طردت من شمال كردفان

وصل حوالى ( 10 ) الاف نازح الى مدينة طويلة بشمال دارفور مساء السبت فروا من شرق جبل مرة ، وذلك جراء الهجوم الذى شنته مليشيا الدعم السريع ( الجنجويد ) بقيادة حميدتى على مناطق شرق الجبل والتي طردت من شمال كردفان

وصل حوالى ( 10 ) الاف نازح الى مدينة طويلة بشمال دارفور مساء السبت فروا من شرق جبل مرة ، وذلك جراء الهجوم الذى شنته مليشيا الدعم السريع ( الجنجويد ) بقيادة حميدتى على مناطق شرق الجبل والتي طردت من شمال كردفان . وكشف احد مشائخ المعسكر لراديو دبنقا عن وصول حوالى ( 10 ) الاف نازح مساء السبت للمعسكر فروا من مناطق ( تارنى ، خرطوم بالليل ، كنجارا ) بشرق الجبل ، وقال الشيخ بان الفارين اخبروهم بان مليشيا الدعم السريع ( الجنجويد ) بقيادة حميدتى هاجمت مناطقهم وحرقت قراهم ونهبت اموالهم ومواشيهم . واكد الشيخ بان الفارين هم الان بمعسكرى ( دالى ، وارقو ) وعلى مشارف مدينة طويلة يعيشون فى العراء بلا مأوى وطعام ومياه ، ودواء . وطالب الشيخ السلطات والمنظمات الانسانية الاسراع لنجدة هؤلاء الفارين.

وفى ذات الموضوع كشف مصطفي تمبور الناطق العسكرى باسم حركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد ان مليشيا الدعم السريع بقيادة حميدتى التى تم طردها من شمال كردفان ، هاجمت شرق جبل مرة امس الاحد ، وانهم تصدوا الهجوم واجبروها للتراجع . وكشف تمبور بان مليشيا الدعم السريع عقب فشلتها من التقدم قامت بمهاجمة قري ( نمرا ، ودلما ، ويارا ) ونهبت اموال وممتلكات ومواشى المواطنين . واكد تمبور بان المواطنين فروا الى الجبال والوديان نجاة بانفسهم.