عشرحالات وفاة وإصابات وجرف طرق وسدود في 5 ولايات جراء الأمطار والسيول

خلفت الأمطار والسيول التي هطلت في مختلف أرجاء البلاد خسائر في الأرواح والممتلكات في خمس ولايات على الأقل. بينما بلغ إيراد النيل الأزرق في الحدود السودانية الإثيوبية 728 مليون متر مكعب.

خلفت الأمطار والسيول التي هطلت في مختلف أرجاء البلاد خسائر في الأرواح والممتلكات في خمس ولايات على الأقل. بينما بلغ إيراد النيل الأزرق في الحدود السودانية الإثيوبية 728 مليون متر مكعب.

ففي ولاية نهر النيل توفي 10 أشخاص واصيب 4 آخرين بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت في الولاية في الفترة من الثاني الى السادس من اغسطس الجاري، كما تسببت السيول والامطار في انهيار عدد 959 منزل كليا و567 آخر جزئي. وانهيار عدد 482 مرحاض وعدد 5مدارس وواحد مسجد اضافة الى تلف مساحات زراعية.

وقالت مفوضية العون الإنساني بولاية نهر النيل في تقرير لها يوم السبت ان الوفيات كانت بسبب صعق كهربائي وانهيار المباني واوضحت ان المسح شمل عدد 6 محليات هي عطبرة، ابوحمد، بربر، شندى، المتمة والبحيرة وتضرر فيها عدد 2682شخص.

من جانبها أعلنت لجنة الفيضان في تقريرها اليومي، الأحد، إن الخرطوم سجلت 16,92 متراً متجاوزة منسوب الفيضان ب 42 سنتمتراً وأقل من أعلى منسوب تم تسجيله ب74 سنتمتراَ. وذكر البيان إن إيراد النيل الأزرق على الحدود السودانية الاثيوبية بلغ 728 مليون متر مكعب. وتوقع البيان أن تشهد قطاعات سنار – الخرطوم والخرطوم شندي ، وشندي عطبرة ومروي دنقلا ارتفاعاً يتراوج بين 3 – 7 سنتمتراً .

وفي الخرطوم غمرت مياه الأمطار والسيول، صباح الأحد، معظم الطرق الرئيسية والأحياء في العاصمة، واظهرت مقاطع مصورة من العاصمة الخرطوم امتلاء شارع المطار وجبره ونفق عفراء وغيره بالمياه وأعاقت المياه حركة المركبات مما أدى لتعذر وصول الموظفين والعمال إلى أماكن عملهم.

 وفي شمال كردفان احتجزت شرطة المرور اصحاب المركبات الخاصة على طريق الصادرات القومي بولاية شمال كردفان بسبب اجتياح السيول لطريق الصادرات بارا الخرطوم. ووجهت شرطة المرور اصحاب المركبات الملاكي والمسافرين على متن المركبات الصغيرة التوجه بطريق الابيض النيل الابيض وتم حجز المركبات بمناطق الحجاب جبرة الشيخ ورهيد النوبة .

وفي شمال كردفان أيضاً غمرت مياه الأمطار المحطة الرئيسية للمياه بمدينة سودري فجر اليوم الاحد مما ادي لانقطاع امداد المياه الصالحة لشرب الإنسان من جميع محطات التوزيع الفرعية بأحياء المدينة

وفي شمال دارفور شهدت محلية مليط إنهيار سد “كندية” الذي انشئ حديثاً في المنطقة التابعة لوحدة الصياح الإدارية التابعة للمحلية في ولاية شمال دارفور.