تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

جهاز الأمن يعتقل (3) صحفيين في القضارف والمؤتمر السوداني يطالب بهيئة مستقلة للمياه

أغسطس ١ - ٢٠١٥ راديو دبنقا
احتجاج ضد مصادرة الصحف(ارشيف)
احتجاج ضد مصادرة الصحف(ارشيف)

شجبت منظمة صحفيون لحقوق الإنسان جهر اعتقال جهاز الأمن لثلاثة من مراسلي الصحف خلال تغطيتهم لاحتجاج نظمه أطباء، يوم الخميس، في مدينة القضارف. وقالت جهر في بيان إن جهاز الأمن اعتقل صباح يوم الخميس، محمد سلمان مراسل صحيفة (التيار)، وصالحين العوض مراسل صحيفة (الخرطوم)، وسليمان مختار مراسل (المجهر)، من داخل مُستشفى القضارف أثناء تغطيتهم إضراباً للأطباء.

وفي موضوع اخر طالب حزب المؤتمر السوداني بتكوين هيئة مستلقة للتحقيق حول صلاحية مياه الشرب بولاية الخرطوم، وأكد الحزب أن هناك مشاكل ضخمة تتمثل فى اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي وظهور أمراض متعددة لم تكن معهودة فى السودان وانتشار أمراض الكلى.  وطالب الناطق الرسمي باسم حزب المؤتمر السوداني بكرى يوسف عبر راديو دبنقا السلطات بضرورة تكوين هيئة مستقلة للتحقيق من صلاحية مياه الشرب وأداء محطات تنقية المياه ومصانع تعبئتها بولاية الخرطوم لمعرفة مدى مطابقتها للمواصفات وما إذا كانت سببا لأمراض الكلي والمعدة التي انتشرت في الآونة الأخيرة.

وفي مدينة ود مدني حجزت الهيئة السودانية للمواصفات فرع ولاية الجزيرة 19 ألف قارورة مياه مصنعة بما يعادل أكثر من 800 باكت غير مطابقة للمواصفات، وقال المهندس أبا يزيد الشيخ الطيب مدير فرع المواصفات إنهم قاموا بحجز القوارير التي تشمل المياه الغازية والكريستال والمياه الصحية. وفي الدمازنين ضبطت الهيئة العامة للمواصفات والمقاييس فرع ولاية النيل الأزرق (21,5) طنا من السلع غير مطابقة للمواصفات. وقال محمد علي العوض محمد علي مدير المواصفات بالولاية إن المخالفات انحصرت في انتهاء فترات الصلاحية وسوء التخزين خاصة للدواجن هذا إلى جانب إعادة تعبئة الحلويات.


عودة الي النظرة العامة