الولايات المتحدة ترفض منح الرئيس البشير تأشيرة دخول اراضيها ويلغي حضوره مؤتمر الايقاد بالصومال

رفضت الولايات المتحدة الأميركية منح الرئيس البشير تأشيرة لدخول… وألغى البشير مشاركته فى قمة الإيقاد بالصومال بسبب مخاوف… وهددت الولايات المتحدة بالسعي لإصدار قرار…

رفضت الولايات المتحدة الأميركية منح الرئيس البشير تأشيرة لدخول أراضيها المشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وكلّف البشير وزير الخارجيه إبراهيم غندور للمشاركة نيابة عنه. كما ألغى البشير مشاركته فى قمة الإيقاد بالصومال بسبب مخاوف من قرار المحكمة الجنائية الدولية باعتقاله، خاصة أن هناك وجود العسكري غربي كبير على الأرض في الصومال. ولكن الخرطوم نفت أن يكون غياب البشير من قمة الإيقاد سببه خوفا من الاعتقال. وقالت إن نائب البشير بكري صالح سيشارك فى القمة.

وفي موضوع اخر هددت الولايات المتحدة بالسعي لإصدار قرار من مجلس الأمن يفرض حظرا دوليا على تصدير الأسلحة إلى جنوب السودان ما لم توافق جوبا على انتشار قوة حماية إفريقية على أراضيها. وقالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامنتا باور إن على الرئيس سالفا كير أن يفي سريعا بوعده بالسماح بانتشار هذه القوة الجديدة في جوبا، وقوامها أربعة آلاف عنصر.