القوات والمليشيات الحكومية يحرقون قريتي ابوجابرة ودونكي دريسة ويقتلون ويجرحون وينهبون المواطنين

اعلنت حركة تحرير السودان قيادة مناوي في بيان لها ، ان قوات ومليشيات الحكومة شنت هجوما علي منطقتي ابوجابرة ودونكي دريسة بولاية جنوب دارفور ، مصحوبا بعمليات نهب منظم وواسع لكل ما يمتلكه المواطنين في المنطقتين من المواشي بمختلف انواعها ، والاموال علي قلتها ، والامتعة والمخاصيل 

اعلنت حركة تحرير السودان قيادة مناوي في بيان لها ، ان قوات ومليشيات الحكومة شنت هجوما علي منطقتي ابوجابرة ودونكي دريسة بولاية جنوب دارفور ، مصحوبا بعمليات نهب منظم وواسع لكل ما يمتلكه المواطنين في المنطقتين من المواشي بمختلف انواعها ، والاموال علي قلتها ، والامتعة والمخاصيل 

اعلنت حركة تحرير السودان قيادة مناوي في بيان لها ، ان قوات ومليشيات الحكومة شنت هجوما علي منطقتي ابوجابرة ودونكي دريسة بولاية جنوب دارفور ، مصحوبا بعمليات نهب منظم وواسع لكل ما يمتلكه المواطنين في المنطقتين من المواشي بمختلف انواعها ، والاموال علي قلتها ، والامتعة والمخاصيل  واكد بيان صادر عن الحركة امس ان المليشيات قامت بعدها بحرق القريتين ابوجابرة ودونكي دريسة ، مما ادى لمقتل وجرح عدد كبير من مواطني المنطقتين . وجددت الحركة في بيانها النداء الي المجتمع الدولي والمنظمات العاملة في المجال الانساني الي ضرورة الالتفات الي ما يحدث في دارفور من مذابح ضد المواطنين العزل من قبل النظام ، وبصورة منظمة ، ووصفت الحركة في بيانها ماحدث بانه تدشين فعلي للابادة الجماعية الثانية ، التي قال البيان انها خلّفت حتي الان (35) مواطن ، وذلك في (3)مناطق وهي لبدو ومهاجرية ومرلا ، دون اضافة عدد الذين قتلو في ابوجابرة ودونكي دريسة ، والذين يفوقون العدد اعلاه وفقاً للتقارير الاولية . واكدت الحركة في بيانها ان صمت المجتمع الدولي علي ذلك يعتبر جريمة ، وناشدت المجتمع الدولي والاقليمي بالتحرك لوقف هذه المجازر في دارفور