الخبير المستقل لحقوق الانسان يوجه انتقادات لاذعة للحكومة ويطالب بتغيير قانون الامن الوطني

إتهم الخبير المستقل لحقوق الانسان مسعود بادرين الحكومة بعدم تنفيذ معظم توصيات تقريره السابق ، ووجه انتقادات لاذعة لأوضاع حقوق الانسان في السودان

إتهم الخبير المستقل لحقوق الانسان مسعود بادرين الحكومة بعدم تنفيذ معظم توصيات تقريره السابق ، ووجه انتقادات لاذعة لأوضاع حقوق الانسان في السودان

إتهم الخبير المستقل لحقوق الانسان مسعود بادرين الحكومة بعدم تنفيذ معظم توصيات تقريره السابق ، ووجه انتقادات لاذعة لأوضاع حقوق الانسان في السودان . واكد بدرين فى مؤتمر صحفى عقب زيارة للسودان امتدت نحو 10 ايام ، اكد بانه لم يتمكن من زيارة المناطق التي تزعم بعض الجهات تعرضها للقصف الجوي ، الى جانب عدم تسلمه نتائج التحقيق حول احداث تظاهرات سبتمبر الماضى من الحكومة التى قتل فيها ما لايقل عن 102 متظاهر . وطالب بدرين باجراء تعديلات فورية على قانون الأمن الوطني لعام 2001 لتعارضه مع مبدأ حرية التعبير وتقيده العمل الصحافي في البلاد . واعتبر بدرين قانون الأمن وحرية الاديان وتقييد انشطة منظمات المجتمع المدني من ابرز التحديات التي تواجه حقوق الانسان في السودان . وكان بدرين قد زار ولايات ( جنوب كردفان ، وشمال ، ووسط وشرق دارفور ) ، واجرى محادثات مع المسؤولين في الحكومة عن اوضاع حقوق الانسان.