اغتصاب نازحة بمعسكر روندا في طويلة والجيش يعتدي وينهب النازحين في نيرتتي

اغتصب احد عناصر القيادة التاريخية بقيادة عثمان إبراهيم موسى الموقعة على السلام ليل السبت فتاة نازحة ( طرشاء ) بمعسكر رواندا بمدينة طويلة بشمال دارفور

اغتصب احد عناصر القيادة التاريخية بقيادة عثمان إبراهيم موسى الموقعة على السلام ليل السبت فتاة نازحة ( طرشاء ) بمعسكر رواندا بمدينة طويلة بشمال دارفور

اغتصب احد عناصر القيادة التاريخية بقيادة عثمان إبراهيم موسى الموقعة على السلام ليل السبت فتاة نازحة ( طرشاء ) بمعسكر رواندا بمدينة طويلة بشمال دارفور . وقال احد مشائخ المعسكر لراديو ان احد عناصر القيادة التاريخية بقيادة عثمان محمد إبراهيم الموقعة على السلام يدعى عبدالغنى محمد عبدالرازق هاجم فتاة نازحة داخل منزلها بمعسكر رواندا ، وقام باغتصابها . واكد الشيخ بانه تم القاء القبض على الجنانى وتسليمه للشرطة.

وفى مدينة نيرتتى بولاية وسط دارفور شكا نازحو المعسكر الشمالى من الاعتداءات واعمال النهب والسلب داخل المنازل وفى الطرقات تحت تهديد السلاح من قبل افراد الجيش . وافاد احد المشايخ لراديو دبنقا عن وصول قوة جديدة ( مستجدين ) من الجيش واستقرارهم بمنطقة ( استراحة ) شرق المدينة قبل اسبوعين ، وقال ان تلك القوة تقوم بالاعتداءات على النازحين والمواطنين ، وتقوم باعمال نهب وسلب داخل المنازل وفى الطرقات تحت تهديد السلاح ، الى جانب سرقة الفواكه والخضر من الجنائن والبساتين . وكشف الشيخ بان اخر الاعتداءات واعمال النهب والسلب التى قامت بها تلك القوة كانت يومى الجمعة والسبت ، حيث تم ضرب عدد من النازحين اصابة بعضهم خطرة من بينهم النازحة خديجة عبدالله التى نقلت لمستشفى نيرتتى وهى فى حالة خطرة ، الى جانب نهب وسلب اموالا واكثر من ( 10 ) موبايلا.