مقتل (تاجر) بمنطقة الملم واصابة (نازحان) بمعسكر دريج من قبل المليشيات

قتل التاجر حافظ محمد عثمان رميا بالرصاص يوم السبت بمنطقة ( الملم ) شمال مدينة نيالا بجنوب دارفور على ايدى مليشيات حكومية

قتل التاجر حافظ محمد عثمان رميا بالرصاص يوم السبت بمنطقة ( الملم ) شمال مدينة نيالا بجنوب دارفور على ايدى مليشيات حكومية

قتل التاجر حافظ محمد عثمان رميا بالرصاص يوم السبت بمنطقة ( الملم ) شمال مدينة نيالا بجنوب دارفور على ايدى مليشيات حكومية . وقال شاهد لراديو ان عناصر من مليشيات حكومية فتحت النار على حافظ عندما كان على متن عربته قادماً من مدينة الفاشر إلى الملم واردوه قتيلا فى الحال . وقال الشاهد بان المسلحين قاموا بنهب الاموال والموبايل ولاذوا بافرار . ووجه اهالى المنطقة انتقادات لاذعة لتماطل السلطات في حسم هذه الظاهرة التي تكررت مرات عديدة ، مشيرين إلى أن هناك فئات بعينها وراء تكرار مثل هذه الحوادث ، وشددوا على ضرورة وضع حد لهذه الممارسات.

وفى معسكر دريج نيالا بجنوب دارفور اصيب النازحان احمد هارون ، وعبدالله يوسف ، باصابات بالغة وذلك اثر اطلاق النارعليهما من مليشيات حكومية . وقال احد مشائخ المعسكر لراديو دبنقا ان عناصر من مليشيات حكومية حاولت سرقة حمار النازح احمد هارون ، وعندما تصدى لهم فتحوا النار عليه واصابوه بكسر فى رجلية الاثنين ، كما اصابوا جاره عبدالله يوسف فى فخذه . وفى حادث اخر نهبت مليشيات حكومية تستقل عربتين عليها دوشكا عربة تجارية كانت فى طريقها من نيالا الي معسكر السلام ، الى جانب تجريد الركاب ما بحوزتهم من اموال وموبايلات وممتلكات.