كسلا تعترف بتزايد جرائم الاتجار بالبشر ومواطنو بورتسودان يشتكون من النفايات الطبية وأزمة وقود بالفاشر

تشهد مدينة الفاشر أزمة وقود حادة، حيث وصل سعر جالون البنزين… وأقرت شرطة ولاية كسلا بتزايد جرائم الاتجار… واشتكى مواطنو بورتسودان من تزايد النفايات…

تشهد مدينة الفاشر أزمة وقود حادة، حيث وصل سعر جالون البنزين السوق السوداء إلى 35 جنيها. وارجع أصحاب محطات الوقود الأزمة إلى توقف الشاحنات لأكثر من أسبوعين بمدينة النهود بغرب كردفان فى  انتظار الطوف الأمني لحراستها حتى الفاشر ونيالا. وكشف أصحاب الشاحنات بأن الطوف الأمني يأخذ مبلغ ألف جنيه من كل شاحنة. وأشاروا إلى أنهم لا يعلمون دوافع وأسباب تأخر الطوف الأمنى.

وأقرت شرطة ولاية كسلا بتزايد جرائم الاتجار بالبشر وتهريبهم عبر الولاية، وأشارت إلى أن عدد الضحايا المسجلين لديها خلال هذه العام بلغ 200 ضحية. وقال مدير شرطة الولاية اللواء يحيي الهادي سليمان إن جرائم تهريب البشر والاتجار بهم اتخذت طرقا نوعية مختلفة خلال هذا العام، موضحا إن المهربين يستخدمون وسائل التنكر والتمويه. وكشف عن إلقاء القبض على ثلاثة من المهربين بصحبتهم فتاة متنكرة في زي رجل فيما يجري البحث عن تسع فتيات اعترف المهرب بتهريبهن، وقال إن العصابات تختطف الأجانب أثناء عبورهم وتجبرهم دفع فدية مقابل إخلاء سبيلهم. وطالب عدد من مواطنى كسلا في حديث لـ”راديو دبنقا” السلطات بحسم جريمة الاتجار بالبشر ومعاقبة مرتكبيها بأقصى العقوبات.

واشتكى مواطنو بورتسودان من تزايد النفايات الطبية في بنك الدم ومعامل مستشفى بورتسودان التعليمي. وقال مواطنون لـ”راديو دبنقا” إن النفايات الطبية هي عبارة عقاقير طبية وأشرطة فحص ملاريا منتهية الصلاحية، بالإضافة إلى دربات الدم والحقن المستخدمة. وطالب المواطنون السلطات بالإسراع بالتخلص من هذه النفايات.

وفى ولاية الجزيرة اشتكى مواطنو منطقة ود آدم بمحلية القرشي من ظهور حالات لمرض الزائدة الدودية، وأرجع مصدر طبي بمستشفى ود آدم المرض إلى انتشار  الفيروسات مع حلول فصل الشتاء.  وقال نائب رئيس اللجنة الشعبية لقرية ود آدم الفاتح الزين إن المواطنين يستخدمون مياه الترع للشرب الأمر الذى أدى إلى ظهور عدد كبير من الامراض.