النازحون واللاجئون يستقبلون العيد بإمل العودة الى مناطقهم

عبر  اللاجئون السودانيون  في شرق تشاد  عن املهم بقضاء عيدالفطر القادم  بين اهلهم في دارفور.  وقال الصادق ادريس احد قيادات الشباب في معسكر ابو نبق شرق تشاد ان اللاجئين يتمنون من قلوبهم انهاء الحرب واحلال السلام في دارفور. 

عبر  اللاجئون السودانيون  في شرق تشاد  عن املهم بقضاء عيدالفطر القادم  بين اهلهم في دارفور.  وقال الصادق ادريس احد قيادات الشباب في معسكر ابو نبق شرق تشاد ان اللاجئين يتمنون من قلوبهم انهاء الحرب واحلال السلام في دارفور. ومن جهة ثانية  يستقبل  النازحون في  المعسكرات العيد هذا اليوم الجمعة بنقص هائل في الغذاء وتضييق وارهاب مستمر من جانب الحكومة . كذلك تهديدات بتفكيك المعسكرات  كما حدث في معسكر كلمة.