المليشيات الحكومية تنهب وتحرق مركز صحي وروضة اطفال بخور ابشي

نهبت مليشيات حكومية مركز صحي و روضة اطفال بخور ابشي بمحلية نتيقة بجنوب دارفور يوم الاربعاء ، واضرموا فيهما النار ، وذلك امام عثمان جبريل المعتمد بالرئاسة بولاية جنوب دارفور ، وجمال يوسف مفوض العون الانسانى بالولاية ، وبعثة اليوناميد

نهبت مليشيات حكومية مركز صحي و روضة اطفال بخور ابشي بمحلية نتيقة بجنوب دارفور يوم الاربعاء ، واضرموا فيهما النار ، وذلك امام عثمان جبريل المعتمد بالرئاسة بولاية جنوب دارفور ، وجمال يوسف مفوض العون الانسانى بالولاية ، وبعثة اليوناميد

نهبت مليشيات حكومية مركز صحي و روضة اطفال بخور ابشي بمحلية نتيقة بجنوب دارفور يوم الاربعاء ، واضرموا فيهما النار ، وذلك امام عثمان جبريل المعتمد بالرئاسة بولاية جنوب دارفور ، وجمال يوسف مفوض العون الانسانى بالولاية ، وبعثة اليوناميد . وكشف الدكتور اسماعيل حسين فضل عضو البر لمان عن دائرة خور ابشى لراد لراديو دبنقا ان نازحى معسكر خور ابشى البالغ عددهم اكثر من ( 2 ) الف نازح تجمهروا وتظاهروا ورفضوا استقبال قافلة اغاثة برئاسة عثمان جبريل المعتمد بالرئاسة ، وذلك احتجاجا على ان قافلة الاغاثة جاءت من ( نتيقة ) وفى معيتها مليشيات من نتيقة تستقل عربات واخرين علي ظهور الجمال ، هذه المليشيات يتهمها النازحون بانها هى التى قامت باعمال القتل والخطف والنهب والحرق ضد النازحين يوم السبت الماضى ، الى جانب مليشيا الدعم السريع بقيادة حميدتى . وقال اسماعيل ان وفدا من النازحين ابلغ المعتمد جبريل بانهم على الاستعداد لاستبقاله لوحده ، ولكنهم يرفضون بشدة دخول او استقبال المليشيات التى قامت بقتلهم ونهبهم وحرق منازلهم.

وفى ذات الموضوع قال الدكتور اسماعيل حسين فضل عضو البر لمان عن دائرة خور ابشى لراد لراديو دبنقا بانه عقب رفض نازحى معسكر خور ابشى استقبال مليشيات نتيقة وتصديهم لها دخول المعسكر ، قامت تلك المليشيات بنهب مركز صحي وروضة اطفال يتبعان لمنظمة ( وورلد فيشن ) امام المعتمد عثمان جبريل ، وجمال يوسف مفوض العون الانسانى بالولاية وبعثة اليوناميد واضرموا فيهما النار بالاضافة الى نهب بعض الاغنام والدجاج . وقال اسماعيل ان المحتويات التى تم نهبها شملت معمل الفحص الطبي بالمركز ، والادوية ، و( 1 ) ثلاجة كبيرة لحفظ الادوية والامصال ، و ( 5 ) سرائر تستخدم للكشف الطبي ، و ( 6 ) مولدات كهرباء تعمل بالديزل ، وعدد ( 2 ) خلية طاقة شمسية تستخدم لتوليد الكهرباء ، بالاضافة الي نهب ( 350 ) بطانية ، و( 200 ) فرشة ارضية صغيرة ، وعدد ( 5 ) كراسي و( 20 ) طاولة ، وكل الدفاتير والمستندات ، بالاضافة الى نهب محتويات روضة الاطفال ، ثم اضرموا فيهما النار.

وفي الخرطوم طالب تجمع روابط طلاب دارفور بالجامعات والمعاهد العليا الوكالات والمنظمات الانسانية على راسها الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لمعاجلة الوضع الأنساني وحماية المدنيين وتوفير الغذاء والمأوي لنازحي اقليم دارفور . كما طالب روابط دارفور فى بيان لها مجلس الأمن بفرض حظر الطيران العسكري في إقليم دارفور ، واطلاق سراح كافّة المعتقلين السياسيين والمحكومين فى قضايا دارفور.