اللاجئون بمعسكرات شرق تشاد يشتكون من نقص في الغذاء والدواء والمياه ومناشدة المنظمات بالمساعدة

اشتكا اللاجئون السودانيون بمعسكر فرشنا بشرق تشاد من انعدام الدواء ونقص في الكادر الطبي

اشتكا اللاجئون السودانيون بمعسكر فرشنا بشرق تشاد من انعدام الدواء ونقص في الكادر الطبي

اشتكا اللاجئون السودانيون بمعسكر فرشنا بشرق تشاد من انعدام الدواء ونقص في الكادر الطبي . وقال محمد دفع الله رئيس المعسكر لراديو دبنقا ان المرضي بالمعسكر يعانون من انعدام الدواء والانتظار الطويل لمقابلة الطبيب بالمركز الصحي ، مشيرا الى ان بالمركز طبيب واحد ، في حين عدد سكان المعسكر يفوق ال ( 26 ) الف لاجئ ، الامر الذي يؤدى الى انتظار المرضى من الصباح الباكر فى صفوف حتى المساء من اجل مقابلة الطبيب الوحيد بالمركز . وقال ان معاناة المرضى تمتد الي ما بعد مقابلة الطبيب اذ انهم غالبا لايتحصلون علي الدواء الذي يقرره الطبيب ويتعين عليهم الحصول علية من الصيدليات ، مؤكدا بان ظروف اللاجئين لاتمكنهم من شراء الادوية نسبة لاسعارها المرتفعة . وطالب محمد دفع الله المفوضية العليا لشئون اللاجئين الاسراع في توفير الدواء ، وجلب اطباء اضافين

وفي ذات الخصوص جدد اللاجئون السودانيون بمعسكر تريجن بشرق تشاد مطالبهم للمفوضية العليا لشئون اللاجئين ، والمنظمات الانسانية العاملة في مجال المياه ، بتوفير المياة الصالحة للشرب لللاجئين بالمعسكر . وقال علي يعقوب رئيس معسكر تريجن لراديو دبنقا انهم ظلوا ولمدة عام يعتمدون علي الابار البلدية في توفير مياه الشرب بسب انهيار بئر المياه الوحيد بالمعسكر من قبل عام ، موضحا انهم تقدموا بطلبات متعددة الي المفوضية العليا لشئون اللاجئين ، بيد انها لم تتحرك لمعالجة المشلكة . وقال ان اللاجئين يجلبون مياه الشرب من الابار البلدية ، التى قال غير صالحة للشرب ، عوضا عن جلب المياه من الابار يضاعف من معاناة اللاجئين ، خصوصا الارامل وكبار السن