السلطة الاقليمية تنفي وجود مخطط لاجبار النازحين بالقرى النموذجية

نفت السلطة الاقليمة لدارفور وجود اي خطط لديها لتخطيط المعسكرات او اجبار النازحين على القبول بمسألة التخطيط

نفت السلطة الاقليمة لدارفور وجود اي خطط لديها لتخطيط المعسكرات او اجبار النازحين على القبول بمسألة التخطيط

نفت السلطة الاقليمة لدارفور وجود اي خطط لديها لتخطيط المعسكرات او اجبار النازحين على القبول بمسألة التخطيط . واكد ازهري شطة مفوض العودة الطوعية واعادة التوطين و الاعمار بالسلطة الاقليمية لدارفور لراديو دبنقا من مدينة زالنجي ، اكد ان السلطة الاقليمية لدارفور ليست بصدد تخطيط المعسكرات او اجبار النازحين علي قبول مسألة التخطيط . وشدد على ان مسالة العودة الطوعية و اعادة التوطين للنازحين مسألة اختيارية و طوعية . و قال ازهري شطة مسؤل مفوضية العودة الطوعية و اعادة التوطين بالسلطة الاقليمية لراديو دبنقا ، قال ان السلطة الاقليميمة لدارفور ترى ان مسالة العودة الطوعية واعادة التوطين لا يمكن ان تتم الا برضى و اختيار النازحين . و ليس للسلطة الاقليمية اية رغبة علي علي اجبارهم . واوضح في هذا الخصوص الى ان الذي حدث في منطقة رونقا تاس هو ان دولة قطر وضعت حزمة من الخدمات النموزجية في المنطقة لما بين 15 الي 20 الف نسمة ، وعلى راس ذلك النازحين المقيمين غرب هذة المنطقة . واكد شطة ان السلطة الاقليمية لم تباشر بعد اي اجراء خاص بتوطين النازحين بمعسكر رونقا تاس ، وشدد الى ان مسالة التوطين في رونقاتاس لن تتم الا برغة النازحين انفسهم.

ومن جهة اخري قال ازهري شطة بان اهالي و نازحي بندسي و مكجر ابدوا اثناء زيارة رئيس السلطة الاقليمية و شخصه للمنطقتين يو م الثلاثاء ، ابدوا ترحيبهم التام بأية افكار تطرح من شأنها تجعلهم يعدوا الي مناطقهم وقراهم الاصلية ويستقروا او تمكنهم من الاستيطان في كل من بندسي ومجر . ونفي ازهري كذلك اعتقال اي نازح او شيخ في دارفور بسبب اعادة التوطتين او تخطيط المعسكر ، وقال ان المعلومات التي تروج في هذا الجانب مدسوسة ويعلمون ما الغرض منها ومن يقف ورائها على حد زعمه.