الحرائق تقضي على (40) منزلا بمدينة تلس و(24) منزلا بمعسمر مورني

ادى حريق هائل شب في مدينة تلس بجنوب دارفور الى حرق ( 40 ) قطية يوم الاحد ، حيث قال احد المتضررين ” لراديو دبنقا ” ان الحريق شب باحدى القطاطي وامتد لحرق حوالي ( 40 ) قطية

ادى حريق هائل شب في مدينة تلس بجنوب دارفور الى حرق ( 40 ) قطية يوم الاحد ، حيث قال احد المتضررين ” لراديو دبنقا ” ان الحريق شب باحدى القطاطي وامتد لحرق حوالي ( 40 ) قطية

ادى حريق هائل شب في مدينة تلس بجنوب دارفور الى حرق ( 40 ) قطية يوم الاحد ، حيث قال احد المتضررين ” لراديو دبنقا ” ان الحريق شب باحدى القطاطي وامتد لحرق حوالي ( 40 ) قطية . وقال ان الحريق خلف خسائر كبيره جدا تقدر بحوالي (700 ) مليون جنيه . وناشد المتضرر المنظمات والجهات المسؤوله بمحلية تلس بمساعدة المتضررين.

وفي غرب دارفور قضى حريق شب ظهر امس بمعسكر ( مورنى ) بمحلية كرينك بولاية غرب دارفور على ( 9 ) منازل بكامل محتوياتهم ، الى جانب اتلاف وتشليع ( 15 ) منزلا من اجل وقف انتشار الحريق . وقال شاهد لراديو دبنقا بان هناك حوالى ( 20 ) اسرة متضررة تعيش فى العراء بلا ماوى وغطاء وغذاء ، بعد ان فقدت ممتلكاتها بفعل الحريق ، مناشدا السلطات والمنظمات الانسانية بتقديم يد العون والمساعدة للمتضرربين.

وفي خبر اخر حذر تقرير صادر عن برنامج عمل تسجيل ووسم الأسلحة وأمن المجتمع والسيطرة عليها بولاية غرب دارفور من مغبة انتشار السلاح بصورة كبيرة في تلك الولاية واستخدامها في الحفلات والمناسبات العامة . وكشف التقرير عن ارتفاع سعر الكلاشنكوف من ( 4 ) الاف جنيه إلى ( 12 ) الف جنيه . وقال إن السلاح المحبب والمنتشر بين الناس يسمى «شانيا 6» بسبب سهولة الحصول عليه وانتشار ذخيرته . ووصف الخبير بجامعة قرونين بهولندا البروفيسور سامي فلتاز لدى استعراضه التقرير امس بقاعة الصداقة وصفه بالخطير ، مشيراً إلى أنه يؤدي إلى قتل الأبرياء والمدنيين . ودعا الحكومة إلى إصدار قوانين لمنع استخدام السلاح وحفظه وتخزينه بجانب إعادة النظر في حيازته ونقله.