الأمم المتحدة تقول حرب جنوب كردفان الاخيرة شردت ( 12500 ) شخصا ويحتاجون لمساعدات عاجلة

قالت الأمم المتحدة ان هناك موجة نزوح جديدة في ولاية جنوب كردفان ، جراء المعارك الشرسة التي اندلعت بين القوات الحكومية والجبهة الثورية الأسبوع الماضي

قالت الأمم المتحدة ان هناك موجة نزوح جديدة في ولاية جنوب كردفان ، جراء المعارك الشرسة التي اندلعت بين القوات الحكومية والجبهة الثورية الأسبوع الماضي

قالت الأمم المتحدة ان هناك موجة نزوح جديدة في ولاية جنوب كردفان ، جراء المعارك الشرسة التي اندلعت بين القوات الحكومية والجبهة الثورية الأسبوع الماضي . وكشف تقرير الأمم المتحدة عن هروب ( 12 ) الف و 500 شخصا من منازلهم . واكد وصول(10)ألف نازح من منطقة كالنج إلى العباسية ، و900 من سارلا و كجورية إلى الدلنج ، و 800 من امقرنجاك إلى ابو كرشولا ، و 500 من كارتالا إلى هبيلة ، و 82 من سرفاية إلى دلامي . وكشف التقرير عن حاجة النازحين الجدد الماسة إلى المساعدات الإنسانية ، خاصة المواد الغذائية ، و المياه الصالحة للشرب، والخدمات الصحية

وفي موضوع اخر كشفت إحصائية صادرة من وزارة الداخلية ،عن مقتل (709) شخص وإصابة حوالي ( 7 ) الاف و714 خلال الـ(6) أشهر الماضية. و ذلك في عدد من مدن البلاد المختلفة . وارجع عادل عبدالغني المحامي، ا زدياد جرائم القتل الى الاوضاع الاقتصادية المتردية، والنزاعات التي تحدث في أطراف البلاد، بالإضافة الى النزوح للمدن