استئناف المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية شمال تبدأ في 22.04.2014

تلقت كل من الحكومة السودانية و الحركة الشعبية (شمال)، دعوة رسمية من الوساطة الإفريقية (الآلية الرفيعة المستوى)، لاستئناف التفاوض مع المؤتمر الوطني في الثاني والعشرين من أبريل الجاري بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا

تلقت كل من الحكومة السودانية و الحركة الشعبية (شمال)، دعوة رسمية من الوساطة الإفريقية (الآلية الرفيعة المستوى)، لاستئناف التفاوض مع المؤتمر الوطني في الثاني والعشرين من أبريل الجاري بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا

تلقت كل من الحكومة السودانية و الحركة الشعبية (شمال)، دعوة رسمية من الوساطة الإفريقية (الآلية الرفيعة المستوى)، لاستئناف التفاوض مع المؤتمر الوطني في الثاني والعشرين من أبريل الجاري بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا . وقال مبارك أردول، المتحدث الرسمي لوفد الحركة التفاوضي، بيان يوم (الأحد) . قال إن أولويات الحركة الشعبية تتمثل في الأوضاع الإنسانية ومعاناة المدنيين والحل الشامل والسلام والديموقراطية لجميع السودانيين . وكان عضو الوفد الحكومي المفاوض منير شيخ الدين ، أكد أن الجو العام والحوار الوطني الذي ينتظم البلاد من شأنه أن يؤثر إيجاباً في جولة المفاوضات المرتقبة . واوضح أن الوفد الحكومي سيدخل الجولة بقلب مفتوح للتوصل إلى اتفاق مع الحركة الشعبية شمال.