تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية بالخرطوم

سبتمبر ١٦ - ٢٠١٥ الخرطوم / راديو دبنقا
محتجات يحملن لافته أمام السفارة الأمريكية  بالخرطوم يوم الاربعاء الموافق  16 سبتمبر 2015
محتجات يحملن لافته أمام السفارة الأمريكية بالخرطوم يوم الاربعاء الموافق 16 سبتمبر 2015

نظمت المجموعة الوطنية لحقوق الإنسان الموالية للحكومة  وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية بمقرها بالخرطوم يوم الاربعاء منددة بالعقوبات الاقتصادية الأحادية على السودان من قبل الولايات المتحدة الأمريكية ومحاولة إعادة البلاد للبند الرابع بمجلس حقوق الإنسان مطالبة المجتمع الدولي بتوفير الدعم الفني واللوجستي للخروج من المراقبة الدولية لحقوق الإنسان.
وسلمت المجموعه السفارة الأمريكية بالخرطوم مذكرة احتجاجية تندد بالعقوبات وتطالب بالرفع الفوري للعقوبات جملة دون تجزئة مشيرة الى أن هذه العقوبات تشكل العمود الفقري لأزمات السودان وأنها تؤثر سلبا وبشكل مباشر على قطاعات الشعب المختلفة في جميع مناحي الحياة.
وطالبت المجموعة الوطنية لحقوق الإنسان في مذكرتها بالتعويض العادل للسودان ومواطنيه جراء ما لحق بهم من أضرار لا سيما وأن أثر العقوبات امتد ليكون محفزا للكثيرين للخروج عن النظام وحمل السلاح ضد الدولة من خلال تسببها في تردي الأوضاع الإقتصادية واتساع دائرة الفقر.
وأشارت المذكرة الى عزم المجتمع الدولي على تجريم التدابير القسرية الأحادية باعتبارها مساسا مباشرا لكرامة الإنسان وحقه في التنمية والعيش في سلام واستقرار

 


عودة الي النظرة العامة