تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

وفاة 3 أشخاص بالملاريا بغرب دارفور وارتفاع اصابات الحميات بشرق السودان

نوفمبر ٨ - ٢٠١٩ سربا - كسلا - بورتسودان / راديو دبنقا

توفى 3 أشخاص بمرض الملاريا بمحلية سربا بولاية غرب دارفور، الى جانب اصابة المئات بالمرض.

وقال دكة عبدالله دكة المساعد الطبي بمستشفى سربا لراديو دبنقا إنهم يستقبلون ما بين 70 الى 200 مريضا بالملاريا يوميا غالبيتهم من الأطفال والنساء والعجزة، وأوضح أن الكادر العامل بالمستشفى يتكون من أثنين فقط هو وممرض لخدمة 132 ألف مواطن.

وكشف عن وفاة 3 أشخاص منذ انتشار المرض في شهر اكتوبر الماضي وحتى الان. وشكا من عدم توفر الأدوية المنقذة للحياة والاجهزة والمعدات الطبية.

 وفي ولاية البحر الأحمر،  كشفت مصادر صحية عن انتشار الحمى النزفية والملاريا في مناطق أركويت والقنب والأوليب وأربعات.

وقال الصحفي عثمان هاشم لراديو دبنقا إن 15 حالة إصابة بالحمى النزفية وصلت إلى مستشفيات بورتسودان من محلية القنب والأوليب، وأشار إلى تسجيل العشرات من حالات الملاريا في مدينتي اركويت وأربعات.

 وذكر إن وزارة الصحة وزعت 3 آلاف ناموسية على المناطق المتأثرة بالأمراض.

وفى ولاية كسلا سجلت مستشفيات مدينة كسلا أمس الخميس، 70 حالة إصابة جديدة بحمى الضنك ليرتفع العدد التراكمي للمصابين منذ أغسطس 1367 حالة، فيما ارتفعت جملة الوفيات المسجلة إلى 16 حالة.

وكشف ناشطون في العمل الطوعي لراديو دبنقا عن فجوة في أطباء الامتياز والأطباء العموميين في المدينة تبلغ 92  طبيبا، وأشاروا إلى نقص في عدد ضباط الصحة المشرفين على عمليات مكافحة الناقل  مطالبين بالاهتمام بعمليات الإشراف، وأشاروا إلى  وجود حالات إصابة إيجابية عالية في عدد من أحياء المدينة.

من جانبها أعلنت وزارة الصحة توفير الخدمة الصحة المجانية والعلاج المجاني في 30 مستشفى ومركز صحي في المدينة بالإضافة إلى محليتي ريفي كسلا وغرب كسلا. واضافت الدكتورة ايمان محمود مديرة عام وزارة الصحة بالولاية.


عودة الي النظرة العامة