تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

وراق:ادعو الحلو وعبد الواحد الالتحاق بالسلام والسودانيون يستحقون العيش في أمن وأستقرار

يناير ١٥ - ٢٠٢١ الخرطوم / راديو دبنقا
ارشيف
ارشيف

ووجه والي النيل الأبيض إسماعيل وراق الدعوة للقائد عبدالعزيز الحلو وعبد الواحد محمد نور للالتحاق بركب السلام جاء ذلك خلال استقباله صباح امس بربك وفد الجبهة الثوريه الزائر للولاية بقيادة الدكتور الهادي إدريس يحي ، واكد وراق ان السلام هو شامل لكل مكونات الشعب السوداني، وليس مقصورا على اقليم دارفور او المناطق المتنازع عليها ،مشيرا الي ان اتفاق جوبا وضع حلولا جذرية لقضية السودان ولن يتم تحقيقها الا بوحدة جميع ابنائه. كما اكد تأييد ولاية النيل الأبيض ودعمها للسلام وعلى اهمية اتفاقية السلام في رتق النسيج الاجتماعي وتحقيق الأمن والاستقرار في جميع ربوع البلاد، ونوه الى إن مواطن السودان يستحق أن يعيش في أمن وأمان، ويستفيد من موارده الهائلة لنهضة البلاد التي عاشت سنينا من الظلم والتهميش والاقتتال.من جانبه قال الدكتور الهادي إدريس يحي رئيس الجبهة الثوريه رئيس حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي إن زيارتهم للنيل الأبيض هي من ضمن  سلسلة  الزيارات لولايات البلاد بهدف التبشير ببنود اتفاقية السلام ولقاء الفعاليات السياسية المختلفة، مؤكدا ان اتفاق السلام بجوبا لكل السودان، وتم خلال الزيارة تمليك وثيقة  اتفاقية السلام لكل القوي السياسية والأجهزة الأمنية للتبصير بمعاني وقيم اتفاقية السلام لأهل بحر ابيض.

وفى مدينة الابيض بشمال كردفان اكد الدكتور الهادي على اهمية تحديد الجدول الزمني  لقيام مؤتمر شمال كردفان الذي سيناقش كافة قضايا الولاية المختلفة،وقال  دي لقائه والى الولاية خالد مصطفي واعضاء حكومتة ان مخرجات المؤتمر ستكون جزأ من الاتفاق وسيحقق العديد من المكاسب للمواطني الولاية ، موشحا ان اتفاقية السلام كانت شاملة وعملت على معالجة ومخاطبته القضايا الاسياسيه في اطار القومية الوطنية مبينا أن زيارة وفد الجبهة الثورية للولايات تاتي في اطار التبشير بالسلام .


عودة الي النظرة العامة