تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

والي شمال دارفور يعلن عن تنظيم ورش للتوعية وتحقيق التعايش السلمي بين مكونات الولاية

يونيو ١٨ - ٢٠٢١ الفاشر \ راديو دبنقا

قال والي شمال دارفور نمر عبد الرحمن أنه يعتزم تنظيم ورش للتوعية وتحقيق التعايش السلمي بما يساعد على خلق بيئة جاذبة للتنمية والتقدم. وقال في تصريحات صحفية عقب لقائه وزيرة الحكم الاتحادي بثينة دينار أمس الخميس إنهم اتفقوا على تنظيم ورش عمل في الفترات المقبلة بإقليم دارفور للإدارات الأهلية، ولجان المقاومة، ولجان التغيير والخدمات، والشباب والمرأة بغرض التوعية، وتحقيق التعايش السلمي بين المكونات الاجتماعية، وصولاً إلى إعادة هيبة رجال الإدارة الأهلية.

وقال إن اللقاء تطرق إلى طبيعة العلاقة التنسيقية بين ولاة ولايات دارفور مع حاكم إقليم دارفور من أجل تقديم الخدمات المطلوبة. مؤكدا أنه يعمل بروح فريق واحد مع حاكم إقليم دارفور في تنفيذ الوثيقة الدستورية، واتفاقية السلام لتقديم الخدمات للمواطنين.

وفي غرب دارفور،طالبت تنسيقية لجان المقاومة بالجنينة من والي ولاية غرب دارفور الجديد خميس عبد الله أبكر بالسعي تحقيق السلام والاستقرار ووضع نهاية للمعاناة في الولاية. وأكدت التنسيقية في بيان لها على ضرورة   تنزيل شعارات الثورة على أرض الواقع وتطهير الولاية من مرتكزات الفساد والعنف ووضع حد لصعود المتسلقين والسواقط.

وطالب البيان بالعدالة وإنصاف الضحايا وملاحقة ومعاقبة المجرمين وتحقيق العدالة بين المكونات المختلفة. وشدد البيان على ضرورة إعادة النازحين واللاجئين وضحايا والحروب إلى مناطقهم الأصلية واسترداد أموال وثروات الولاية المنهوبة ومعاقبة الفاسدين بجانب ضمان أمن وحق المواطنين في الحياة وتوفير سبل العيش الكريم. وأوضحت التنسيقية إن موقفها من أي حاكم أو والي يتحدد بتحقيق المطالب.


عودة الي النظرة العامة