تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

نظاميون يقتلون مواطنا في الدمازين وجهاز الامن يعتقل طالبا بجامعة غرب كردفان بالنهود

نوفمبر ٢٩ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
جنود الجيش(ارشيف)
جنود الجيش(ارشيف)

قتل المواطن جبريل موسي  جبريل رميا برصاص مجموعة من جنود القوات المسلحة  بحي (ريح بالك) بمدينة الدمازين بولاية النيل الازرق. وقال منظمة هودو المعنية بحقوق الانسان  في بيان ان الجنود الذين قتلو المواطن جبريل كانو مخمورين. واضاف البيان ان الجنود المخمورين اطلقوا النار على المواطن  جبريل دون اي سبب  ما ادي الى وفاته في الحال ومن ثم فر الجنود الى مقر القيادة العسكرية بالدمازين. واوضح البيان ان القيادة العسكرية في الدمازين هددت اسرة جبريل بعدم اتخاذ اي اجراء قانوني وأجبرتهم علي قبول الدية وطي ملف القضية بعدم التحدث عنها.  وطالبت هودو في بيانها حكومة السودان بضرورة توقيف الجنود الجناة وقائد قيادة الدمازين العسكرية ومحاسبتهم علي قتل جبريل واستغلالهم السئ للنفوذ.  كما طالبت هودو في بيانها الحكومة بضرورة القيام بواجبها في حماية حق المدنيين في الحياة والأمن.

واعتقل  جهاز الأمن ، مساء الثلاثاء ، الطالب موسى أحمد موسى (القرير) بجامعة غرب كردفان، من أمام داخلية طلاب الجامعة بمدينة النهود وقال مؤتمر الطلاب المستقلين في بيان  إن الطالب موسشى معتقل في مكان مجهزول وظروف غامضة  .وذكر أن الاعتقال جاء بالتزامن مع تصاعد الحملة الانتخابية التي تتنافس عليها قائمتي الوحدة الطلابية والمؤتمر الوطني.


عودة الي النظرة العامة