تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

نزوح أعداد كبيرة من المواطنين من محليتي طويلة ودار السلام بسبب هجمات من قبل مسلحين

أغسطس ٤ - ٢٠٢١ الفاشر \ راديو دبنقا

كشف مواطنون عن نزوح عدد كبير من قرى محلية طويلة ودار السلام بسبب الهجوم الذي شنه مسلحون على عشرات القرى في المحليتين.

وقال المواطنون لراديو دبنقا إن عدد كبير من الأطفال والنساء يهيمون على وجوهم في الخيران بعد الهجوم على قراهم في محلية طويلة. وأوضحوا أن عددا من المصابين لم يتم اسعافهم إلى المستشفيات خوفاً من الاعتداء عليهم مرة أخرى بواسطة المسلحين.

قال مواطن من شنقل طوباي بولاية شمال دارفور إن المئات عادوا من قرى شرفه واراشو إلى شنقل طوباي مساء الاثنين خوفاً من الهجوم بواسطة المسلحين وأشاروا إلى خطورة الأوضاع في المنطقة.

يذكر أن عدد كبير من النازحين عادوا إلى قراهم للزراعة مع بداية الموسم الزراعي قبل أن يشن المسلحون هجوماً مستمرا على القرى والمزارع منذ يوم الجمعة الماضي.


عودة الي النظرة العامة