تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

منظمة العفو الدولية تندد باستخدام النظام للذخيرة الحية والاعتقال التعسفي والنيابة تفتح بلاغا ضد قناة العربية

يناير ١٠ - ٢٠١٩ راديو دبنقا
العفو الدولية(ارشيف)
العفو الدولية(ارشيف)

نددت  "هيومن رايتس ووتش" أمس باستخدام  قوات الأمن السودانية  للذخيرة الحية وغيرها من أشكال القوة المفرطة ضد المتظاهرين، واعتقالهم واحتجازهم التعسفي ، وطالبت في بيان صحفي  السلطات السودانية بالتحقيق في جميع حالات القتل والإصابات وغيرها من الانتهاكات المبلغ عنها، ومحاسبة المسؤولين عنها. وطالبت جهان هنري، مديرة قسم أفريقيا في هيومن رايتس ووتش  الحكومة بالإفراج عن المعتقلين، أو توجيه الاتهام إليهم ، واحترام الإجراءات القانونية، وإجراء تحقيق كامل محايد في جميع الانتهاكات المبلغ عنها".

فتحت نيابة الصحافة والمطبوعات بلاغا ضد مراسل قناة العربية سعدالدين حسن وضد مكتب القناة بالسودان تحت المادة (66) من القانون الجنائي المتعلقة بنشر الأخبار الكاذبة التي تصل العقوبة فيها الى السجن (6) أشهر أو الغرامة أو العقوبتين معا. وكانت السلطات الأمنية استدعت مراسل العربية سعد الدين حسن للتحقيق معه على خلفية تغطيته للاحتجاجات.

ودخلت وحدة الاسعاف المركزى قطاع بحرى ، فى اضراب عن العمل امس الاربعاء، احتجاجا على عدم صرف مستحقاتهم المالية. وقال احدالعاملين لراديو دبنقا ان وحدة الاسعاف المركزى ، التى تضم الممرضين والسواقين ، لم يصرفوا مستحقاتهم المالية المتمثلة فى الحوافز والاجر الاضافى لمدة شهرين ، ورهن فك الاضراب بالاستجابة الى مطالبهم. 


عودة الي النظرة العامة