تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مناوي يدين هجمات (بوكو حرام) في العاصمة التشادية

يوليو ٣ - ٢٠١٥ راديو دبنقا
مني اركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان
مني اركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان

أدان مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان سلسلة التفجيرات التي نفذتها "بوكو حرام" في العاصمة التشادية انجمينا في 15 يونيو الماضي وادت لمقتل 24 شخصا إلى جانب 4 من عناصر جماعة "بوكو حرام" في تفجيرين بالعاصمة انجمينا قبل أسبوعين،

وقال مناوي في بيان (باسم حركة تحرير السودان ندين بشدة الاعتداءات الإرهابية التى أودت بحياة المواطنين العُزَّل فى العاصمة التشادية إنجمينا فى الآونة الاخيرة، ونُعزّى الشعب التشادي والقيادة التشادية وعلى رأسها الرئيس إدريس ديبي فى فقد الانفس البريئة).

وأكد مناوي وقوف حركته "بصلابة ضد بث الرعب وقتل الأبرياء باسم الدين وتشجب بشدة أي محاولة لزعزعة الاستقرار في دولة التشاد الشقيقة التي ظلت تأوي الآلاف من لاجئي دارفور في أراضيها".

وتابع (نناشد المجتمع الدولى والعالم الحر خاصة بالوقوف بحزم فى مواجهة الارهاب الذى تمارسه قوى الشر وننبّه إلى أنّ الارهاب الذي ظلّ يتمدد كالاخطبوط في كل أركان العالم تموله جهات ودول بعينها وتأتي حكومة المؤتمر الوطني في الخرطوم على رأس هذه الجهات الممولة للارهاب).

وأفاد مناوي أن الخرطوم تعتبر منذ عقدين ونيّف أرض خصبة لإيواء وتدريب العناصر الإرهابية باسم الدين لزعزعة الاستقرار في المحيط الاقليمي الافريقي.

وقال (حذرنا مراراً من أنّ معاملة هذا النظام كشريك اقليمي لجلب السلم والاستقرار هو مغامرة خطيرة على الاستقرار والسلم في المنطقة).

 


عودة الي النظرة العامة