تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مناوي: نتهم (انفسنا) بنهب اليوناميد ونتعهد بإرجاع المسروقات

يناير ١٢ - ٢٠٢٢ الخرطوم: راديو دبنقا
مناوي
مناوي

تعهد حاكم إقليم دارفور مني اركو مناوي باسترداد جميع الممتلكات المنهوبة من مقر بعثة اليوناميد .

وأعرب مناوي في تصريحات لدى وصوله الفاشر أمس الأربعاء عن أسفه لأحداث النهب التي طالت مقر اليوناميد بالفاشر ومقر برنامج الغذاء العالمي . وتقدم مناوي  باعتذار للمنظمات الدولية والمواطنين على أحداث النهب التي طالت مقر اليوناميد وأضاف ( نحن لا نتهم المواطنين بهذه الأحداث بل نتهم أنفسنا ).

وقال إن الجهات  التي نفذت الأحداث معروفة ولا نريد تسميتها ، وأوضح إنهم عقدوا اجتماع مع لجنة أمن الولاية طالبوا خلاله بإعادة كل الممتلكات المنهوبة إلى الشرطة .

الى ذلك نظم تجمع المهنيين بولاية شمال دارفور، الأربعاء، وقفة احتجاجية في ساحة الحرية بالفاشر تنديداً بنهب ممتلكات بعثة اليوناميد .

وحمل المشاركون في الوقفة لجنة أمن الولاية  وقوات الحركات المسلحة مسئولية نهب الممتلكات وأوضحوا إن أحداث  النهب وقعت في ظل حظر التجوال ومكوث المواطنين في منازلهم .

وطالبت الوقفة بإقالة حاكم إقليم دارفور ووالي شمال دارفور وإخراج القوات العسكرية من المدينة ورفع حظر التجوال كما دعت الوقفة لتشكيل لجنة تحقيق مستقلة حول الأحداث.

من جانبه برأ تجمع قوى تحرير السودان  قواته من المشاركة في أحداث نهب لمقر اليوناميد بولاية شمال دارفور الفاشر . وطالب في بيان بتشكيل  لجنة تقصي الحقائق تشمل جميع الأجهزة الأمنية، والقوات الموجودة ولجان المقاومة التي يقع مقر اليوناميد في محيطها الجغرافي.

وقال البيان إن قوات التجمع لم تستطيع التحكم في المجموعات المنفذة لأعمال النهب  بسبب عدم توفر الصلاحيات الكاملة . وأوضح إن لجنة أمن الولاية لم تصدر أي توجيهات لحسم التفلتات في المقرات الاممية. وأشار إن غياب الترتيبات الأمنية وعدم تشكيل القوات المشتركة هو السبب الرئيسي في وقوع الأحداث  وحمل  حكومة الولاية واللجنة الأمنية ووالي الولاية كامل المسؤولية.


عودة الي النظرة العامة