تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مناوي: الانفلات الأمني في دارفور وأعمال العنف والنهب سببها التأخر في تشكيل القوة المشتركة

أغسطس ٣٠ - ٢٠٢١ الخرطوم \ راديو دبنقا

أرجع مني اركو مناوي حاكم اقليم دارفور الانفلاتات الأمنية في دارفور وأعمال العنف والنهب إلى التأخر الشديد في تكوين القوة المشتركة لحماية المدنيين.

وقال خلال مخاطبته لقاءً في الخرطوم إن معالجة الأوضاع الأمنية في دارفور لا يتأتى إلا بتشكيل القوات المشتركة وتفعيل دور الإدارة الأهلية إلى جانب المصالحات الاجتماعية الحقيقية في جميع الولايات والعدالة الانتقالية.

وقال إن معظم هذه القضايا يرتبط تنفيذها بالحكومة الاتحادية خاصة فيما يتعلق بالقضايا المالية والإدارية والقرار السياسي.  وأشار إلى تشكيل قوة مشتركة في الفاشر من قوات الحكومة وحركات الكفاح المسلح للتصدي للانفلاتات داخل الفاشر وما جاورها.

 وأشار إلى وقوع نحو 4 جرائم بصورة يومية في الفاشر وقال إن القوة قوامها 300 فرد و30 عربة واوضح إنهم بصدد تشكيل قوات مماثلة في بقية ولايات دارفور.

وقال مني اركو مناوي حاكم اقليم دارفور إن النازحين يحتاجون للأمن والسلام ونزع السلاح من ايدي المليشيات وأشار إلى مشاكل اخرى تتمثل في تدني الخدمات الطبية الصحية في الاقليم.

ودعا المغتربين لدعم الاقليم مادياً لتجاوز النقص الحاد في المياه والانقطاع متكرر للتيار الكهربائي ونقص الادوية المنقذة للحياة بصفة خاصة.

وأعلن عن زيارته ولاية جنوب دارفور - نيالا - في الخامس من سبتمبر المقبل وبعدها سيسجل زيارات لكل ولايات دارفور الاخرى.


عودة الي النظرة العامة