تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مقتل مواطن ونهب ركاب وتوتر في معسكر بشمال وغرب ووسط دارفور

أكتوبر ٦ - ٢٠٢٢ الخرطوم - راديو دبنقا

قتل المواطن عزالدين عبد الله (31 عاماً) ، صباح الأربعاء،  برصاص قوات نظامية في قرية (سقاي ) التابعة لمحلية قارسيلا  بولاية وسط دارفور .

وقال مواطنون من المنطقة لراديو دبنقا  إن منسوبي القوات النظامية أحرقوا منزله بعد قتله ونهبوا جميع الممتلكات والمبالغ النقدية .وأشاروا إلى أن جثمانه ظل في العراء لساعات طويلة .

 من جهة أخرى نهب مسلحون، يوم الأربعاء، ركاب عربة تجارية في طريقها من الجنينة إلى منطقة سرف جداد بمحلية سربا في ولاية غرب دارفور .

وقال المواطن محمد ابكر لراديو دبنقا إن مسلحين اعترضوا طريق أربعة عربات تقل ركاباً قادمين من الجنينة وذلك في الطريق بين البان جديد وسرف جداد .

وأوضح إن المسلحين أطلقوا وابل من الرصاص على العربات حيث تمكنت ثلاث منها من الفرار بينما اوقف المسلحون إحدى العربات . وقال إنهم نهبوا جميع أموال وممتلكات الركاب كما اعتدوا عليهم بالضرب المبرح مما أدى لإصابة عدد منهم نقلوا إلى مستشفى سرف جداد .واشار إلى فتح بلاغ بالحادث لدى شرطة المنطقة .

 من جهة أخرى يشهد معسكر سورتني بولاية شمال دارفور توتراً شديداً منذ يوم الأحد إثر تعرض ثلاثة من إدارة المعسكر للاختطاف والضرب بواسطة قوات نظامية بجانب احتشاد عدد كبير من القوات بالقرب من المعسكر.

وقال آدم جمعة انترنت منسق معسكرات النازحين في شمال دارفور لراديو دبنقا إن الاعتداء جاء على خلفية انضمام أحد منسوبي القوات لحركة مسلحة حيث تطالب القوات النازحين بتسليمهم عربة كان يقودها الجندي .

وأوضح إن النازحين في المعسكر يضطرون إلى الخروج من المعسكر ليلاً إلى الجبال المجاورة تجنباً لهجمات انتقامية .


عودة الي النظرة العامة