تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مسترنيكولاس يتفقد معسكرات اللاجئين الاسودانيين بشرق تشاد ويؤكد تحسن الأوضاع الأمنية بالسودان

ديسمبر ٤ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا
ارشيف
ارشيف

اكد المسترنيكولاس مدير المفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للامم المتحدة مكتب ولايات دارفور، الى تحسن الظروف في السودان بعد ذهاب النظام السابق ،وتوقيع اتفاقية السلام ،وتحسن الأوضاع الأمنية بصورة كبيرة ،جاء ذلك خلال زيارته مع وفد من معتمدية اللاجئين لولايات دارفور إلى محافظة هيريبا التشادية يوم الخميس.وقال نيكولاس ان هذه الزيارة تأتى للتأكيد على رغبة اللاجئين في العودة الاختيارية إلى مناطقهم، داعيا الى ضرورة الاستماع للأسئلة  المطروحة من اللاجئين في مخيمات اللجوء حول معرفة الوضع في السودان. من جانبه رحب نصر عبد الرحمن ميان مساعد المحافظ لمحافظة هيريبا التشادية بالوفد مؤكداً الاستعداد للتعاون المشترك لإنجاح مهمة الوفد.وقال بدوي مصري بحرالدين مسؤول الحماية بمعتمدية اللاجئين ممثل مساعد معتمد اللاجئين بولايات دارفور أن الزيارة تجئ بطلب من اللاجئين للاستماع إلى آرائهم حول العودة الطوعية إلى مناطقهم بالسودان، مشيرا الى أن الزيارة تأتي والبلاد قد شهدت تغيرات سياسية واقتصادية تختلف عن الفترة الماضية، وتحتاج إلى تضافر كافة الجهود لجعل عملية العودة الطوعية واقعا معاشا.واشاد بدوى بالدور الكبيرلحكومة تشاد لإيواء اللاجئين السودانيين طيلة الفترة الماضية وتقديم بعض الخدمات مثل الصحة والتعليم والغذاء.وعقد الوفد الزائر برئاسة بدوي بحر الدين مع المفوضية السامية للاجئين بدولة تشاد، واستمع إلى التقاريرالمتخصصة حول اللاجئين السودانيين بمناطق شرق تشاد، من حيث العدد والمخيمات ومدى توفير الغذاء والايواء والحماية بالإضافة، إلى إستعداد اللاجئين  للعودة الاختيارية إلى مناطقهم الأصلية بالسودان. ويبلغ عدد اللاجئين السودانيين في معسكرات اللجوء في تشاد  نحو 35 الف لاجئ وفقاً لإحصائيات معتمدية اللاجئين والمفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.


عودة الي النظرة العامة