تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مزارعو مشروع الجزيرة يؤكدون عدم وجود أي تحضيرات للموسم الزراعي وانتقادات للحكومة

يوليو ٦ - ٢٠١٥ راديو دبنقا
مشروع الجزيرة(ارشيف)
مشروع الجزيرة(ارشيف)

ربط الأستاذ محمد الجال أبو شمة من تحالف المزارعين بالجزيرة إنقاذ المشروع وإعادة تأهيله بعودة ملكيته للدولة.

وأكد أبو شمة في مقابلة مع راديو دبنقا حول مشاكل التحضير للموسم الصيفي عدم وجود أي تحضيرات من ناحية الري، هذا إلى جانب انعدام الآليات وعدم وجود المهندسين المسئولية عن عمليات التحضير للمحاصيل الزراعية المختلفة.

وأضاف أن هذه المشاكل ليست وليدة اليوم أو الأمس ولكنها بدأت منذ صدور قانون سنة 2005 واتجاه الدولة إلى خصخصة المشروع وتفتيته وبيعه للشركات الأجنبية والسودانية.

أما بالنسبة لعملية الري فيقول أبو شمة بأنه قد تم تسريح الآلاف من المهندسين والعاملين والموظفين المؤهلين وأن الدولة لجأت الآن للاستعانة ببعض المهندسين بنظام المشاهرة والتعاقد مع شركات يديرها أفراد تنقصهم الخبرة والمعرفة مع عدم توفر الآليات اللازمة.

وقارن أبو شمة الحالة الراهنة بنظام الري الانسيابي الذي كان يغطي كل المشروع وصولا للخرطوم دون استخدام أي طلمبات، ودون صرف أي مبلغ على الوقود واصفا أياه بالنظام المعجزة. 


عودة الي النظرة العامة