تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

محادثات بين السودان وليبيا والنيجر وتشاد لمراقبة الحدود واخرى عسكرية بين مصر والسودان بالخرطوم

أغسطس ٩ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
وزير الدفاع ورئيس الاركان المصري في الخرطوم(وكالات)
وزير الدفاع ورئيس الاركان المصري في الخرطوم(وكالات)

انطلقت امس بفندق كورنثيا الاجتماع الوزاري الثالث حول تعزيز التعاون في مجال أمن ومراقبة الحدود المشتركة بين السودان وليبيا والنيجر وتشاد على مستوى لجنة الخبراء. وقال الفريق جمال عمر رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية، ان اجتماع الخبراء امس بحث أربعة موضوعات أساسية تتمثل في دراسة اتفاقية التعاون القضائي المشترك ، وتكوين آلية التنسيق والمتابعة لإدارة العمل المشترك، وتكوين آلية تبادل المعلومات، إضافة إلى تكوين مركز العمليات المشترك الذي سيقوم بواجب العمليات والدوريات المشتركة. وقال أن الهدف الأساسي من كل هذا العمل هو بناء الشراكات الأمنية، وتعزيز الثقة بين الدول الأربع، وتوحيد جهودها في تأمين حدودها المشتركة، ومكافحة الإرهاب والحركات السالبة والاتجار بالبشر وتجارة المخدرات والجرائم العابرة للحدود ، إضافة إلى مشروعات تنمية المناطق الحدودية. ومن المقرر ان ترفع لجنة الخبراء توصياتها للاجتماع الوزاري اليوم.

وإتفق السودان ومصر امس على تطوير العلاقة بين القوات المسلحة في البلدين الجارين بصورة استراتيجية بين البلدين، لمجابهة قضايا المهددات الأمنية والتحديات المشتركة بين الخرطوم والقاهرة. وجاء الاتفاق في ختام المباحثات العسكرية السودانية المصرية المشتركة بحضور رئيسي أركان البلدين بالخرطوم, ودعا الفريق كمال عبد المعروف رئيس الأركان المشتركة لبناء شراكة استراتيجية لتأمين الحدود المشتركة ومكافحة الإرهاب والتهريب والإتجار بالبشر والحد من التفلتات الأمنية والخروج بخطة عمل مشترك لخدمة مصالح البلدين. من جانبه جدد الفريق محمد فريد حجازي رئيس أركان القوات المسلحة المصرية الالتزام بالتنسيق الكامل ودعم المصالح الاستراتيجية للبلدين لمجابهة كافة التحديات..


عودة الي النظرة العامة