تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مجلس الصحوة : وفاة معتقل وعمى اخر بالسجن

فبراير ٢٧ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا
.
.

اعلن مجلس الصحوة الثوري الذي يتزعمه المعتقل موسى هلال ان احد عضويته المعتقلين توفي بسجن الابيض بينما اصيب معتقل أخر بالعمي الكامل  جراء التعذيب  وسوء المعاملة والحرمان من الرعاية الصحية والعلاجية .
 وبحسب المجلس  فإن نحو (513) من منسوبيه بينهم رئيس المجلس موسى هلال محبوسين في السجون بينها الهدي  والسجن الحربي بأمدرمان  ومكاتب الاستخبارات واخرين  بمعتقلات سرية لاكثر من عامين جريمتهم الوحيدة انهم كانو ضد النظام البائد الذي اطاح به السودانيين والمجلس من بينهم في ثورية ديسمبر المجيدة  .
وقال محمد خدام محمد عبدالكريم الأمين السياسى لمجلس الصحوة  لراديو دبنقا ان هؤلاء الاسري والمعتقلين يتعرضون للتعذيب وسوء المعاملة ما ادي بوفاة احدهم بسجن الابيض بينما أصيب المعتقل عبدالعزيز  رمضان جار النبي  للعمي الكامل بسبب حرمانه من تلقي العلاج  .
وقال ان المجلس تلقى ايضا معلومات قبل أسبوعين  بنقل  زعيم المجلس موسى هلال لمركز السودان للقلب  لكن الاسرة  عندما ذهبت لم تجد له أثرا  .
ووصف  ما يحدث لمعتقلي واسري مجلس الصحوة بأنه يتنافي مع كل العهود والمواثيق  والاعراف الدولية المتعلقة بحقوق الانسان 
في السياق حمل مجلس الصحوة الحكومة الانتقالية  كامل المسؤولية  عن صحة وسلامة  الاسري والمعتقلين وعلى رأسهم رئيس المجلس موسى هلال وجميع عضوية المجلس .
وناشد محمد خدام محمد عبدالكريم الأمين السياسى لمجلس الصحوة  كافة المنظمات الاقليمية والدولية بالتدخل العاجل والسريع بزيارة الاسري والمعتقلين والوقوف على اوضاعهم العامة والسماح لاسرهم وزويهم بزيارتهم  والافراج عنهم دون قيد او شرط  مشيرا الى ان الاسري  والمعتقلين موجودون بسجون كل من كوبر والحربي والهدي بامدرمان  والابيض وبورسودان  ومدني  وشالا في الفاشر وموقف شندي ومكاتب الاستخبارات العسكرية بالاضافة لاخرين في معتقلات سرية غير معلومة 


عودة الي النظرة العامة