تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مجلس السلم والأمن الأفريقي يمهل المجلس العسكري 15 يوما لتسليم السلطة للمدنيين ويهدد بتعليق العضوية

أبريل ١٦ - ٢٠١٩ وكالات/ راديو دبنقا
الاتحاد الافريقي(ارشيف)
الاتحاد الافريقي(ارشيف)

أمهل مجلس السلم والأمن الأفريقي المجلس العسكري في السودان 15 يوما لتسليم السلطة للمدنيين. وجاء قرار المجلس الأفريقي بعد اجتماع عقده امس في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا ناقش خلاله الوضع في السودان بعد الإطاحة بالرئيس عمر حسن البشير، وسط ترجيحات بفرض عقوبات عليه جراء التطورات الأخيرة. وفي بيان عقب الاجتماع، دعا المجلس إلى فتح الأجواء السياسية، وأعرب عن قلقه العميق لسيطرة الجيش على السلطة وتأثير ذلك على الوضع الإقليمي والقاري. وندد المجلس بتعطيل الدستور وحل البرلمان وتأسيس سلطة الجيش التي وصفها بغير الشرعية، رافضا قرار الجيش قيادة المرحلة الانتقالية. كما دعا إلى تسليم السلطة لقيادة مدنية ليس لها علاقة بالجيش.

ودعت دول الترويكا (أميركا،بريطانيا،النرويج) المجلس العسكري على الاستماع لمطالب الشعب ، وقالت إن التغيير المشروع الذي يطالب به السودانيون لم يتحقق حتى الآن. اوضحت فى بيان  من المهم أن تستمع السلطات الى نداءات الشعب السوداني. ومن الضروري ألا تُواجه الاحتجاجات السلمية المستمرة بالعنف.. يحتاج السودان إلى انتقال منظم إلى حكم مدني يقود إلى انتخابات في إطار زمني معقول. ودعت الى دخول المجلس العسكري الانتقالي وجميع الأطراف في حوار شامل لإحداث الانتقال الذي يجب أن يتم بمصداقية وسرعة مع قادة المظاهرات، المعارضة السياسية ومنظمات المجتمع المدني وجميع عناصر المجتمع ذات الصلة بمن فيهم النساء الراغبات في المشاركة. وحث البيان الى تلبية احتياجات شعب السودان من خلال تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع انحاء البلاد.


عودة الي النظرة العامة