تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

مجلس الأمن والدفاع يوجه بمراجعة القصور الأمني الذي حدث بالجنينة ومحاسبة المتقاعسين

أبريل ١٧ - ٢٠٢١ الخرطوم \ راديو دبنقا

وجه مجلس الامن والدفاع السوداني بمراجعة القصور الأمني الذي وقع بمدينة الجنينة ومحاسبة أفراد الأجهزة الأمنية المتقاعسين.

وقرر المجلس في هذا الخصوص مراجعة الخطط الدفاعية والتأمينية لمدينة الجنينة وتحديد القطاعات والمسؤوليات. وقال اللواء يسين ابراهيم وزير الدفاع، والمتحدث الرسمي باسم المجلس في بيان عقب اجتماع للمجلس، إنهم قرروا استخدام القوة الرادعة ضد المتفلتين وحاملي السلاح خارج الأطر القانونية ومستخدمي السيارات غير المقننة.

واوضح ان المجلس اتحذ خلال الاجتماع جملة من التدابير لعودة الحياة لطبيعتها بمدينة الجنينة  وشملت تلك التدابير  تحديد حركة منسوبي الحركات ومنع ارتداء الزي العسكري في المدينة الى حين اكتمال الترتيبات الأمنية هذا الى جانب منع حركة عربات القوات النظامية والأجهزة الأمنية داخل الأسواق والأحياء السكنية بمدينة الجنينة  .


عودة الي النظرة العامة