تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

قتلي وجرحي في اشتباكات مسلحة عنيفة داخل مدينة الفاشر

فبراير ٦ - ٢٠٢٢ الفاشر : راديو دبنقا
والي ولاية شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن
والي ولاية شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن

 

اعلنت القوات المسلحة وقوع اشتباك عصر السبت بمقر بعثة اليوناميد بالفاشر بين القوة المكلفة بحراسة أحد المنشآت بمقر بعثة اليوناميد مع مجموعة متفلتة حاولت التعدي على المقر مما أسفر عن قتلى وجرحى من الجانبين.واوضح  مكتب الناطق الرسمي باسم الجيش في بيان السبت  انه تم إخلاء المصابين إلى مستشفى الفاشر العسكري لتلقي العلاج وتمت السيطرة على الموقف، وجاري التحقيق في الحادث تحت إشراف ومتابعة لجنة امن الولاية.
من جهته قال والي ولاية شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن أن قوة متفلتة هاجمت مساء السبت القوات المشتركة المكلفة بحراسة مقر اليوناميد بالفاشر بغرض النهب ونجم من ذلك مقتل الملازم أول محمد الحبيب عزالدين من قوات الدعم السريع واللواء فضيل المليك من التحالف السوداني ضمن القوة المشتركة لحراسة اليوناميد '' وأكد نمر  مقتل محمد إبراهيم أب جمبة قائد القوات المعتدية وعدد من جنوده  بعد اقتحامهم الموقع بسيارتين قتاليتين وإطلاق النار على القوات المتواجدة هناك للحراسة
 ووجه نمر باخراج كافة قوات حركات الكفاح المسلح من داخل الفاشر إلى مواقع نقاط التجميع  المحددة مسبقا خلال ٧٢ ساعة واعلن الوالي بعد احداث اليوناميد مساء السبت عن حملة أمنية كبري ستقوم بها حكومة الولاية لحسم التفلتات الأمنية داعيا الجميع الالتزام بالموجهات التي تصدر من لجنة أمن الولاية 
من جانبه أكد اللواء عبدالكريم حمدو محمدين مدير شرطة الولاية ومقرر لجنة الأمن أنه وفي  حوالي الساعة الرابعة من عصر السبت هاجمت القوات المتفلتة مقر اليوناميد واوضح أن إطلاق القوات الحارسة لمقر اليوناميد النار على المهاجمين جاء في أعقاب إجراء اتصال مع حاكم إقليم دارفور  مني أركو مناوي ووالي ولاية شمال دارفور الذين وجها القوة الحارسة بالتعامل بالحسم مع القوة المعتدية وقد قضى بمقتل قائد القوة المتفلتة (اب جمبة) .
الى ذلك طالب المتحدث باسم التحالف السوداني حذيفة محي الدين بالتحقيق الفوري في هذه الأحداث  واصفا المجموعة التي اشتبكت مع القوة المشتركة بأنها “مليشيات متمردة” هاجمت مقر اليوناميد في استمرار لجرائم النهب والسرقة.


عودة الي النظرة العامة