تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

عبد العزيز الحلو يوجه رسالة للثوار بالصمود حتى تحقيق التغيير الكامل واعلان الحرية والتغيير يرجأ اعلان اسماء مرشحيها للسلطة حتى الاتفاق مع المجلس العسكري

أبريل ٢٦ - ٢٠١٩ راديو دبنقا
قوى اعلان الحرية والتغيير(ارشيف)
قوى اعلان الحرية والتغيير(ارشيف)

وجه القائد عبدالعزيز ادم الحلو رئيس الحركة الشعبية رسالة لجماهير الانتفاضة السودانية الا يسمحوا هذه المرة لأي كان بعرقلة وتعويق عملية التغيير التي بدأت عجلتها في الدوران. ودعا الحلو في بيان جماهير الانتفاضة بالإستمرار في المقاومة السلمية بكل ثقة ومواصلة الإعتصامات والإضرابات حتى يتحقَّق التغيير كاملاً، واضاف قائلا ( ولن تخسروا شيئاً بالإستمرار في الإضراب غير الفقر والبطالة وبيوت الأشباح وخطب شيوخ الضلالة وكبار الضباط الذين يدافعون عن الظلم والإستبداد، والمشاريع الرجعية التي أقعدت السودان عن النهوض وعطَّلت مسيرته نحو آفاق النمو والتقدُّم.) واكد انه وبالمشاركة في الإنتفاضة السلمية يتحقَّق التغيير بكُلفةٍ أقل، وسيُكتب للبلاد مستقبل واعد وسودان جديد تسوده قيم ومباديء الحرية  والسلام  والعدالة والمساواة، وفرص وافرة للترقِّي وتحقيق الذات وبناء وطن يسع الجميع.

من جانبه اكد الحلو ان الاعتصام شكل لوحةً وطنية زاهية جمعت كل ألوان الطيف السوداني، ومثَّل ملحمةً حقيقية تخطَّت كل الحواجز الوهمية التي رسختها قوى السودان القديم، وبعثت الأمل في تجسير الهوَّة وتوحيد الإرادة السياسية والوجدان الوطني السوداني على طريق بناء وحدة عادلة وسلام شامل ودائم.  واضاف موجها حديثه لجماهير الانتفاضة قائلا: ( لقد واتتكم الفرصة لإحداث تغيير حقيقي، شريطة مواصلة النضال وإستمرار المد الثوري للحيلولة دون تسلُّل أصحاب الأجندة الرجعية وعناصر الثورة المُضادة لخلط الأوراق وتعطيل المسيرة بإجهاض الثورة. وبما أن المُعاناة قد إستمرت لثلاثة وستون عاماً، يتعيَّن عليكم توطين أنفسكم على مقاومة الطغمة الحاكمة حتى لو كلف ذلك ثلاثة سنوات).

وقررت  قوى اعلان الحرية والتغيير إرجاء إعلان أسماء مرشحيها للحكومة المدنية الانتقالية وهياكلها الذي كان مقررا مساء يوم الخميس، وأكدت في ذات الوقت مواصلة الاعتصام لحين تحقق أهداف الثورة. واكد  بيان صادر عن قوى الحرية والتغيير ان هذا القرار جاء بناءا على هذه المستجدات وما تم من اتفاق حول الخطوات القادمة مع المجلس العسكري الانتقالي. واوضح البيان انه وبناء على ذلك  رأت قوى الحرية والتغيير تأجيل إعلان أسماء مرشحيها للسلطة المدنية الانتقالية، سعياً للوصول إلى اتفاق شامل وكامل مع المجلس العسكري الانتقالي، يمهد للإعلان عن كل مستويات السلطة الانتقالية المدنية .


عودة الي النظرة العامة

الاخبار

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

حل هيئة العمليات بجهاز الأمن

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

حمدوك يتشاور لاختيار فريقه الوزاري

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

جامعة الخرطوم تعلق الدراسة إلى أجل غير مسمى

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

الدقير يقر بأخطاء الحرية والتغيير بحق الجبهة الثورية

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٩ بورتسودان - راديو دبنقا

تجدد الاشتباكات القبلية وحرق مساكن في بورتسودان

المزيد من الاخبار