تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

صفوف طويلة بالخرطوم والولايات للحصول على الخبز والوقود والسلع في ارتفاع بالاسواق

سبتمبر ٢٥ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا
.
.

تشهد  العاصمة الخرطوم ومدن الولايات أزمة خانقة في الخبز والوقود خاصة الجازولين  منذ ايام فيما تشهد الاسواق ارتفعا عير مسبوق في اسعار السلع الاساسية والضرورية ما زاد من حجم المعاناة اليومية لدي المواطنيين .
 واكد  مواطنون لراديو دبنقا تكدس المخابز بالمواطنين لساعات طويلة تاخذ اليوم كله في انتظار الرغيف .
 واشاروا إلى اصطفاف العربات امام محطات الوقود لساعات للتزود بالوقود خاصة تلك التي تعمل بالجازولين حيث يضطر اصحابها للمبيت في محطات الوقت .
من جانبها حذرت اللجنة التسييرية لأصحاب المخابز عن توقف  500 مخبز بولاية الخرطوم خلال اليومين القادمين، لتقليص حصص الدقيق المدعوم من 35 الف جوال إلى 22 الف جوال أسبوعياً. 
وقال عضو باللجنة التسييرية إن  حصص المخابز البلدية تقلصت إلى 7- 12 جوال خلال ثلاث ايام  ، أما المخابز الآلية فقد انخفضت حصتها  إلى مابين 10 جوالات إلى 20 جوالاً.
 وقال أن نقص الحصص أدى إلى تقلص عمل المخابز اليومي إلى ست ساعات فقط، .
وقال أن أغلب المخابز باتت تبيع بالسعر التجاري حيث تباع الرغيفة بمبلغ عشرة جنيهات.
 وتوقع أن يتم إغلاق بقية مخابز الولاية حال استمر الوضع بهذه الصورة.
 وشدد على ضرورة تدخل وزارة الصناعة والتجارة ووزارة المالية بالتدخل الفوري لحل المشكلة.

 

احتجاجات في بورسودان 

 

وفي ولاية البحر الأحمر نظمت لجان المقاومة بورتسودان، أمس الخميس، وقفة احتجاجية امام أمانة حكومة الولاية تنديداً بأزمة الخبز وتقليص حصة الولاية من الدقيق وطالبوا بإقالة اللجنة الإقتصادية في الولاية .
وردد المشاركون في الوقفة هتافات تطالب بإقالة اللجنة الإقتصادية وتندد بالأزمات المعيشية في الولاية .
وسلم المشاركون في الوقفة مذكرة لوالي الولاية تطالب بإعادة حصة الولاية اليومية من الدقيق إلى 4400 .
وأمهلت حكومة الولاية 72 ساعة لتنفيذ القرار وتثبيت الحصة عبر هقود سنوية او نصف سنوية تقليص كما نددت المذكرة  بأزمات المواصلات والوقود مطالبية بإقالة اللجنة الاقتصادية . 

 


اعتداءات في صف الرغيف 

 

نددت لجان المقاومة بورتسودان  باعتداء افراد من الشرطة، الأربعاء ،على مجموعة من المواطنين وافراد من لجان في مخبز بحي الثورة بسبب رفضهم تخطي افراد الشرطة للصف .
ووصفت لجان المقاومة في بيان لها  مسلك افراد  الشرطة بالمخالفة الصريحة للإجراءات المتبعة لتنظيم حصص الرغيف حسب قرارات لجنة المحلية ، واعتبروا فتح بلاغات في مواجهة المواطنين استغلالاً للسلطات .
وأعلنت لجان المقاومة رفضه السلوك افراد الشرطة ووصفته  ب الهمجي و المشين و الذي لا يعبر عن صميم واجبها و عملها، و أدانت إستخدام السلطه القانونية لكسر ضوابط العمل .
وطالبت شرطة المحلية بالتحقيق في مجريات الأحداث و محاسبة المتورطين في تدنيس شرف الدوله و إستغلال سلطات القانون لهضم حقوق المواطنين، وأعلنت متابعتها عبر ممثلين لإتخاذ كافة الإجراءات القانونية و فضح المتورطين.


والي البحر الاحمر 


من جانبه امن والي البحر الاحمر المهندس عبد الله شنقراي  على مطالب مذكرة لجان المقاومة واشاد في ذات الوقت بالنهج السلمي للمطالبة بالحقوق .
واوضح أن هذه الأزمات ناتجة عن أزمة الدولة في الحصول على العملة الحرة اللازمة لتوفير القمح والدقيق وتوفير الفيرنس لتوليد الكهرباء مضيفا أن أزمة المواصلات سوف تتم معالجتها عاجلا .
واوضح الوالي الاتصالات التي تمت بينه ووزيري التجارة والطاقة على المستوى المركزي اللذان وعدا بانفراج الأزمات قريبا.  
الى ذلك اصدرت لجان المقاومة بيانا تحت شعار ( بورتسودان تنتفض ضد الغلاء والتهميش ) .
وطالب البيان هيئة المواني البحرية بسداد مديونية الكهوباء وتوفيرالفيرنس لتوليد الكهرباء  للبارجة التركية التي تمد مدينة بورتسودان بالتيار  الكهربائي  ذلك في اطار المسؤولية المجتمعية للهيئة


توقف المصانع 


وفي كردفان  كشفت شعبة الزيوت بشمال كردفان عن توقف ٥٠% من المصانع العاملة في صناعات مختلفة عن العمل لأسباب مختلفة على رأسها قطوعات الكهرباء.
وقال  صالح إدريس التجاني  رئيس شعبة الزيوت بشمال كردفان ان غالبية المصانع تتاثر يوميا من قطوعات الكهرباء لأكثر من ٨ ساعات التي تعد أكبرالمعوقات التي تواجه القطاع الصناعي خاصة وان المصانع تعمل بنظام الورديات على مدار ٢٤ ساعة


الدولار يرتفع 


في السياق تراجع الجنيه السوداني  يوم الخميس امام العملات الأجنبية وبلغ 240 أمام الدولار فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 65جنيها والدرهم الإماراتي 70جنيها واليورو 280جنيها.
وارجع المتعاملون الارتفاع لشح المعروض من العملات الأجنبية مقابل زيادة الطلب إلى جانب عدم حصول السودان على أي دعومات خارجية من منح أو قروض بعد انتهاء المباحثات السودانية الإماراتية الأميركية.
وقال تجار في الخرطوم أن الأسواق الموازية شهدت الخميس ارتفاعا في حجم الطلب على العملات بالرغم من المخاوف من نشاط الحملات الأمنية ضد تجار العملة وتوقعوا مزيد من الارتفاع خلال الأيام المقبلة حال استمرار زيادة الطلب على العملات الأجنبية بذات الوتيرة الحالية.


اتفاق للانقاذ مع صندوق النقد الدولي 


الى ذلك اجاز المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي الاتفاقية المبرمة بين حكومة السودان الانتقالية والصندوق  والتي ستمهد الطريق لحل الصعوبات الاقتصادية التي تواجه الشعب السوداني وإصلاح التشوهات الهيكلية التي خلفها النظام البائد وتحقيق الاستقرار المطلوب لتحقيق السلام العادل والمستدام في جميع انحاء البلاد.
 وأكدت وزيرة المالية الدكتورة هبة محمد أن تنفيذ البرنامج سيجعل السودان مؤهلاً للحصول على أكثر من 1.5 مليار دولار سنوياً من المنح التنموية المباشرة لتحفيز الاستثمار وإنعاش الاقتصاد لخلق فرص عمل خاصة للشباب والشابات وزيادة الإيرادات والصادرات.
واضافت ان تنفيذ الإصلاحات اللازمة ستنتج فوائد ملموسة للشعب السوداني من أهمها اعفاء متأخرات ديون السودان بموجب وصول السودان إلى "نقطة القرار" الخاصة ببرنامج البلدان الفقيرة المثقلة بالديون (هيبيك)، والتي ستمهد الطريق لإعفاء ديون السودان التي تقارب (60) مليار دولار في نهاية المطاف ، مما يتيح للسودان الحصول على تمويل للمشاريع التنموية والإنتاجية الكبرى في جميع أنحاء البلاد مثل مشروع الجزيرة وموانئ بورتسودان والسكة حديد


عودة الي النظرة العامة