تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

صحفي يصف حديث الزبير الحسن بان الأنقاذ حوّلت الشعب الى أثرياء بالمستفز ولا يمت للواقع بصلة

أغسطس ٢٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
الزبير محمد الحسن(وكالات)
الزبير محمد الحسن(وكالات)

قال الأمين العام للحركة الإسلامية الزبير أحمد الحسن، أن الأنقاذ حوّلت الشعب السوداني لمجموعة كبيرة من الأثرياء، وحوّلت الشعب السوداني لحالة أقتصادية أفضل بكثير مما كان عليه، وأوجدت فرص كثيرة جداً للأذكياء، والمواطنين عامة، ومن جملتهم الإسلاميين، بنفس النسبة . ونفي الزبير فى حواره تلفزيوني أن تكون معدلات الفقر قد ازدادت في السودان، مشيراً إلى أن معدلات الفقر نقصت كثير جداً. 

ولكن الصحفي مجاهد عبدالله وصف حديث الزبير بالمستفزة خاصة في هذا الوقت. وقال في حديث لراديو دبنقا، إن حديث الزبير محمد الحسن لا يمت للواقع بصلة لأن الزبير شأن المتمتعين بالسلطة بعيد عن هموم الناس العادين ومعاشهم ومعاناتهم . وقال مجاهد عبدالله إن الحركة الاسلامية التي تجلس على كرسي السلطة والتي يمثلها الزبير محمد الحسن، تنكرت لمبادئها والنتيجة ماثلة أمام الجميع من فقر مدقع يعيشه الناس ومجاعة بدأت تظهر نذرها الآن. ودعا مجاهد كل القوى السياسية للاصطفاف والتعاضد من أجل اخراج السودان من هذا المأزق.  

من جهته طالب رئيس حزب الوسط الإسلامي الدكتور يوسف الكودة في رسالة مفتوحة إلى البشير، بتنفيذ انقلاب من داخل القصر الجمهوري، لإنهاء أزمات البلاد وإنقاذها من الضوائق التي تمر بها سياسياً واقتصاديا .و قال الكودة في صفحته بموقع الفيسبوك، أن الانقلاب يجب أن يتبعه إعلان عن فترة انتقالية، تليها انتخابات عامة تسلم بعدها السلطة للشعب . وأضف الكودة موجهاً كلامه إلى البشير "لن ينفعك أهل بيتك ولا الأحباء من اخوانك ولا حزب المؤتمر الوطني بل هم الذين كانوا سبباً في كل ما أنت عليه من مسئولية".

ورهنت وزارة الداخلية المشاركة في انتخابات 2020 بالحصول على الرقم الوطني . وقال وزير الداخلية، إبراهيم محمود، في تصريحات صحفية امس الإثنين عقب اجتماع بالقصر الجمهوري، أن مشروع السجل المدني هو الأساس لانتخابات 2020 . وناشد المواطنين بالإسراع في تكملة إجراءات التسجيل في السجل المدني.


عودة الي النظرة العامة