تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

سنار: 121 حالة تسمم وسط طلاب الجامعة وتلاميذ مدرسة بادى أبوشلوخ

ديسمبر ٥ - ٢٠١٩ سنار \ راديو دبنقا

ارتفع عدد حالة التسمم وسط  طلاب جامعة سنار وتلاميذ مدرسة بادى أبوشلوخ الأساسية بسنار الى 121 حالة وسط التلاميذ وطلاب الجامعة.

وكشفت اللجنة المركزية للمختبرات الطبية فرعية سنار فى بيان لها أمس الأربعاء، أن مستشفى سنار التعلمي استقبل يومى الاثنين والثلاثاء، 17حالة تسمم وسط طلاب مدرسة بادى الاساسية، و38 حالة من طلاب جامعة سنار، و4 حالات من مجمع مايرنو،  و62 حالة من طلاب جامعة سنار مجمع سنا، ليبلغ جملة الحالات خلال اليوميين (121)حالة جميعهم تلقوا العلاج وتم تخريجهم من المستشفى،واشارت اللجنة فى بيانها الى اخذ عينات من الطعام لمعرفة اسباب التسمم.

بدوره وجه والي سنار المكلف اللواء محمد عثمان محمد حمد بضرورة تكثيف الحملات الصحية والتفتيشية لتقصي الحقائق حول حالات التسمم الغذائي التي انتشرت وسط بعض الطلاب ومعرفة أسبابها، وشدد على ضرورة ردع المخالفين.

جاء ذلك لدى وقوفه بمستشفى سنار اليوم على خروج حالات  التسمم  الغذائى معافاة بعد تلقي العلاج يرافقه وزير الصحة ومعتمد محلية سنار ومدراء التأمين الصحي والإمدادات الطبية ومدراء الأقسام والأطباء بالمستشفى  وأعلن الوالي عن دعمه للمستشفى

 من جانبه وصف وزير الصحة  دكتور علم الهدى مصطفى أبوكليب الأوضاع بأنها ممتازة وأن الحالات مستقرة ولا توجد أية مضاعفات عقب العلاج من التسمم الغذائي وأشار إلى أهمية تمليك المعلومات للرأي العام بكل شفافية.

وأبان وزير الصحة أن اليوم الأول شهد حدوث ٥٠ حالة و٤٠ في اليوم الثاني و٤ حالات أمس وهي في حالة مستقرة، وأضاف أن الوزارة بإشراف والي ولاية سنار المكلف وفرت كميات من المحاليل الوريدية والحقن والأدوات الطبية.

 وأوضح  دكتور علم الهدى في تصريحه  لـ"سونا" أن بعض العينات أرسلت للأدلة الجنائية وبعضها لمعمل استاك بالخرطوم للتعرف على مصدر التسمم وأشار إلى الحملات التفتيشية المكثفة التي نظمتها محلية سنار مع الجهات ذات الصلة وتجمع المهنيين والتي كشفت عن كميات من السلع الفاسدة.

وأكد معتمد محلية سنار المكلف بشرى إدريس دفع السيد أن فرق العمل تم توزيعها على خمسة قطاعات داخل مدينة سنار وستواصل عملها وتتخذ الإجراءات الفورية في مواجهة المخالفين.

الجدير بالذكر أنه تم مساء أمس ضبط كميات إضافية من الدواجن والطحنية والسلع منتهية الصلاحية، بالإضافة إلى العديد من المخالفات التي ضبطت نهار أمس، وتواصل محلية سنار جهودها في تكثيف الحملات لتقصي الحقائق ولضمان الالتزام بالمعايير التي نص عليها القانون.


عودة الي النظرة العامة