تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

سكان ونازحون بولايتي وسط وغرب دارفور والشيخ مطر يونس يصفون الجنرال عبدالوهاب البرهان بالقاتل وسافك الدماء ومهندس الابادة الجماعية في دارفور

أبريل ١٥ - ٢٠١٩ زالنجي / راديو دبنقا
الشيخ مطر(ارشيف)
الشيخ مطر(ارشيف)

عبر سكان ونازحون بولايتي وسط وغرب دارفور عن صدمتهم الشديدة بإعلان الفريق عبدالفتاح البرهان رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي ووصفوه بأنه دموى ومشارك في التخطيط وتنفيذ عمليات إبادة وحرق للقري وتشريد للمواطنين العزل بمناطق وسط وغرب دارفور. وقال الشفيع عبدالله من قيادات معسكرات النازحين بولاية وسط دارفور التي عمل بها البرهان قال لراديو دبنقا، ان برهان هو مهندس الابادة الجماعية التي وقعت بدارفور حيث قام بتجيش المليشيات المعروفة بحرس الحدود و كان المسؤول الاول عن الامن الشعبي بالمنطقة ، و هو الذي قام بتوزيع السلاح علي المليشيات التي استخدمتة في ارتكاب المجازر منذ العام 2009 . وقال ان المجلس العسكري الذي عين لرئاسته  مثل ومثل مجلس ابن عوف  وهو مسرحية من الاسلامين للاحتفاظ بالسلطة  لن تنطلي علي الشعب السوداني،  و ناشد الشفيع  الشعب السوداني و الثوار الاستمرار في التظاهر و مواصلة الاعتصامات امام مقر القيادة العامة و وحدات القوات المسلحة بالبلاد حتي انتصار الثورة و اقتلاع نظام الاسلاميين و دولته العميقة من الجذور و اقامة البديل الوطني الديمقراطي.

من جانبة وصف الشيخ مطر  على يونس عبد الفتاح البرهان بأنه قاتل دموى و مشرد لشعب السودان في دارفور منذ ما قبل العام 2014. ووقال شيخ مطر تعليقا على تعيين برهان ان البرهان  لايتخلف عن عوض ابن عوف بل اسوء منه وهو امتداد لنظام المخلوع عمر البشير . وقال ان تعيينه  لا يلبي طموحات الشعب السوداني الثائر الان و المعتصم اما القيادة العامة للقوات المسلحة بالخرطوم، وناشد الشيخ مطر الشعب السوداني و الثوار بالتظاهر و الاعتصام ثم الاعتصام ليكون بذلك ردا واضحا لبرهان الذي قال يوما انه رب اهل دارفور ومصرح له بقتلهم كيف ما شاء و متي ما شاء.  واوضح شيخ مطر ان برهان هو مهندس قصف اهالي دارفور عن طريق الطائرات و صانع و مجيش المليشيات التي احرقت قرى الاهالي بدارفور و تشريدهم الي معسكرات اللجوء و النزوح و هومثلة مثل احمد هارون كان يامر بالقتل و القتل فقط ، لذلك يقول الشيخ مطر ان برهان مرفوض و مجلسة كذلك مرفض لدى الضحايا في دارفور و كل الشعب السوداني. ودعا  كل اصحاب الضمير في العالم علية الكف عن اللعب بدماء الشعب السوداني و مصيرة و تسليم السلطة للشعب السوداني. 


عودة الي النظرة العامة