تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

رئيس بعثة اليوناميد يتحدث في مجلس الامن عن اشباكات بين الجيش والمخابرات قتل فيها اكثر من 15 شخصا

أبريل ١٩ - ٢٠١٩ وكالات/ راديو دبنقا
رئيس بعثة اليوناميد في مجلس الامن(ارشيف)
رئيس بعثة اليوناميد في مجلس الامن(ارشيف)

أبلغ رئيس بعثة اليوناميد جيريمايا مامابولو مجلس الأمن، أن اشتباكات تدور في إقليم دارفور منذ عزل الرئيس عمر البشير، بين الجيش السوداني وأجهزة المخابرات. وقال في جلسة مجلس الأمن الدولي بنيويورك يوم الاربعاء، إن أكثر من 15 شخصا قتلوا وأصيب آخرون فضلا عن نشوب اشتباكات بين القوات المسلحة السودانية وأجهزة المخابرات. وحذر من أن إقليم دارفور لن يكون بمأمن مما يحدث في الخرطوم حاليا، مطالبا مجلس الأمن بأن يدعو السودان إلى إجراء عملية شاملة تمثل كل السودانيين في الإقليم. من جانبه اكد مندوب بريطانيا تأييد بلاده لمطالب الشعب السودانى، ولابد من تحقيق العدالة فى حق مرتكبى الجرائم من عناصر النظام السابق، وان من حق الشعب السودانى مساءلة ومحاسبة مرتكبى تلك الجرائم من النظام السابق، كما اكد تأييد بلاده للمحكمة الجنائية وانه يتوقع العتاون الكامل مع للمحكمة الجنائية. وقال يجب الاصغاء للشعب السودانى ومطالبه ،وحقه فى التجمع والتظاهر وعدم فضه بالقوة ، كما يجب احترام حقوق الانسان والحريات.


عودة الي النظرة العامة